280 متخصصا يختتمون احتفال «إرادة» بعالمي الصحة النفسية

280 متخصصا يختتمون احتفال «إرادة» بعالمي الصحة النفسية

السبت ٢٦ / ١٠ / ٢٠١٩
احتفل مجمع إرادة للصحة النفسية بالرياض أمس الأول في قاعته الرئيسة باختتام فعاليات اليوم العالمي للصحة النفسية 2019 التي نظمها المجمع خلال الشهر الحالي في عدد من الجهات والمراكز التجارية، وتضمنت أركانا تعريفية واستشارية ومحاضرات تثقيفية وتوعوية. وشمل حفل الاختتام إقامة برنامج علمي عن الانتحار حضره 280 متخصصاً، إضافة إلى معرض شارك فيه عدد من الأقسام داخل المجمع والفرق التطوعية.

وأوضح المدير التنفيذي للمجمع د. محمد القحطاني أن هذا اليوم تم توجيهه للتركيز على منع الانتحار، لإيجاد أفضل الأساليب والطرق للوقاية منه وتبادل الخبرات والمهارات بين المختصين في مجال الصحة النفسية حوله. وأشار إلى أن المجمع وهو يبدأ باسمه الجديد بناءً على توجيهات وزارة الصحة يسعى للحفاظ على ما حققه من تميز وإنجازات خلال مسيرته كمجمع «للأمل» ووصولاً إلى مجمع «إرادة» بما يسهم في خدمة المريض والمراجع والمستفيد. وقدم مساعد المدير التنفيذي للخدمات المجتمعية والتوعوية د.عبشان العبشان نبذة عن الجهود التي بذلت خلال فعاليات اليوم العالمي للصحة النفسية داخلياً وخارجياً، ثم تم تكريم جميع المحاضرين والزملاء والزميلات المشاركين في الفعاليات، وفي نهاية الحفل تجول الدكتور القحطاني على المعرض المصاحب.

بعد ذلك انطلق البرنامج العلمي متضمنا جلستين الأولى برئاسة استشاري الطب النفسي د. مهدي العنزي، تحدثت خلالها استشارية الطب النفسي د. عيشة قفاص، التي قدمت نبذة عن هذا اليوم واحتفال منظمة الصحة العالمية بالتركيز على منع الانتحار والأساليب والتوصيات التي قدمتها للمختصين حيالها، كما تحدث استشاري الطب النفسي الجنائي د.حسن الشهري عن الانتحار عن طريق الإنترنت، بعدها تحدث أخصائي الصحة النفسية الدكتور عبشان العبشان عن الوقاية الفعالة من الانتحار. وفي الجلسة الثانية التي رأسها استشاري الطب النفسي وعلاج الإدمان فيصل الزكري وتحدث خلالها استشاري الطب النفسي د. فهد المنصور عن كيفية التعامل مع حالات الانتحار، كما تحدث استشاري الخدمة النفسية د. عبدالله الوايلي عن انتحار الأطفال، وتحدث استشاري الخدمة الاجتماعية الدكتور محمد الأحمري عن التغير الاجتماعي للانتحار، وأخيرا تحدث رئيس الإرشاد الديني الشيخ محمد النايل عن أثر الإيمان في الوقاية من الانتحار.