%0.2 تراجعا في الجنيه الإسترليني.. واستقرار اليورو أمام الدولار

%0.2 تراجعا في الجنيه الإسترليني.. واستقرار اليورو أمام الدولار

الجمعة ٢٥ / ١٠ / ٢٠١٩
تراجعت قيمة الجنيه الإسترليني إزاء الدولار الأمريكي، أمس، بنسبة 0.2 % إلى 1.2835 دولار. فيما انخفضت قيمة الجنيه الإسترليني مقابل اليورو بنسبة 0.2 % إلى 86.55 بنس. واستقر اليورو بعد أن انخفض لأدنى مستوى في أسبوع مقابل الدولار الأمريكي في الجلسة السابقة بفعل ترك البنك المركزي الأوروبي الباب مفتوحا أمام تيسير السياسة النقدية، لكنه أبقى على أسعار الفائدة دون تغيير. وستتحول الأنظار إلى اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي «البنك المركزي الأمريكي» المقرر الأسبوع القادم والذي ينتهي 30 أكتوبر، واجتماع البنك المركزي الياباني الذي ينتهي 31 أكتوبر. ومن المتوقع أن يخفض المركزي الأمريكي أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالي هذا العام، لكن أسواق النقد وضعت في الحسبان إلى حد كبير خفضا بمقدار 25 نقطة أساس بالفعل. واستقر اليورو في أحدث تعاملاته عند 1.1109 دولار، لكنه بالقرب من أدنى مستوى في أسبوع عند 1.1094 دولار الذي بلغه أمس الأول. واستقر مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، أيضا عند 97.66. من ناحية أخرى، تكبد الجنيه الإسترليني خسائر مقابل الدولار واليورو أمس، بعد أن دعا رئيس الوزراء بوريس جونسون لإجراء انتخابات عامة مما يبرز الضبابية التي تكتنف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وجرى تداول العملة البريطانية في أحدث تعاملات منخفضة 0.2 % إلى 1.2835 دولار، بعد أن نزلت نحو 1.28 % إلى أدنى مستوى في أسبوع عند 1.2790 دولار أمس الأول. ومقابل اليورو، تراجع الإسترليني 0.2 % إلى 86.55 بنس.
المزيد من المقالات
x