مطالب بتعديل طريق «صويدرة» بالأحساء.. و«الري» توافق

منعطفان يسببان الحوادث وتلف الإسفلت

مطالب بتعديل طريق «صويدرة» بالأحساء.. و«الري» توافق

الجمعة ٢٥ / ١٠ / ٢٠١٩
عبر سكان عدد من بلدات محافظة الأحساء عن معاناتهم مع طريق خزان صويدرة المحوري، نظير وجود منعطفات خطرة وحادة، مسببة مخاوف لسالكي الطريق، الذي ينقل الحركة بين طريق الهفوف والمدن الشرقية والمعروف بطريق الجفر، والواقع بين طريق الهفوف والعقير.

وقال علي السلطان، عضو المجلس البلدي السابق لأمانة محافظة الأحساء: «هذا الطريق لطالما عانينا منه كثيراً، ومؤخراً قامت وزارة النقل مشكورة بإعادة سفلتته وتخطيطه، إلا أن أحد أهم الملاحظات الموجودة على الطريق لم يتم تصحيحها، وهي منعطفان في مسافة لا تزيد على 80 متراً وبزاوية 90 درجة، مما يربك حركة السيارات في الاتجاهين ويسبب الحوادث».


وأضاف: «إن المنعطفين دائما ما يسببان انبعاج مادة الإسفلت وزحفها بسبب ضغط السيارات، خاصة الشاحنات منها أثناء الانعطاف الحاد، كذلك يحتاج الطريق إلى تصحيح وضع دخول السيارات إلى خزان صويدرة، لوجود بوابة المدخل بالقرب من المنعطف، وحالياً يستخدمون الرصيف المتهتك، ولذا يحتاج الأمر عمل دوار بعد الاتفاق مع المؤسسة العامة للري، لاستقطاع جزء من أرض منطقة خزان صويدرة، خاصة أن المنطقة المطلوبة لا توجد بها منشآت حيوية»، وأكد السلطان، أن المقترح لحل المشكلة سيكون للمؤسسة العامة للري يد المبادرة، لما يحقق المصلحة العامة.

في الوقت نفسه، تفاعل رئيس عام المؤسسة العامة للري الدكتور فؤاد آل شيخ مبارك، مع عدد من التغريدات على تويتر، التي تطالب بهذا الأمر، وعلق عبر حسابه «سبق وأبلغنا وزارة النقل بموافقتنا على التوسعة من حرم خزان صويدرة».
المزيد من المقالات