خبير أممي يدعو إلى تحرّك حازم لإنهاء الاحتلال

خبير أممي يدعو إلى تحرّك حازم لإنهاء الاحتلال

الأربعاء ٢٣ / ١٠ / ٢٠١٩
دعا مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 مايكل لينك المجتمع الدولي، إلى تحمّل مسؤولياته وواجباته القانونية لإرغام إسرائيل على إنهاء احتلالها غير القانوني بالكامل، وإزالة جميع العقبات التي تحول دون حق تقرير المصير للفلسطينيين.

وقال لينك في تقرير قدّمه للجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم: "إن الوضع الراهن الذي تفرضه إسرائيل عبر سياسة الاحتلال والضم مستمر بلا توقف ودون تدخل دولي حاسم بسبب التباين الصارخ في موازين القوى على الأرض".


ووصف المقرر الخاص الاحتلال المستمر "بالقفص الحديدي" وأن مفتاح هذا القفص هو المحاسبة على الأفعال والممارسات, مشيراً في تقريره إلى المادة الأولى المشتركة في اتفاقيات جنيف الأربع لعام 1949 والمواد المتعلقة بمسؤولية الدولة عن الأفعال غير المشروعة دولياً، والمادة 25 من ميثاق الأمم المتحدة التي تؤكد أن على المجتمع الدولي القيام بتحرك حاسم لضمان احترام التعهدات المنبثقة عن تلك الصكوك الدولية.

ويرى لينك أنه نتيجة لضعف الإرادة السياسية لدى الدول الغربية، لم تواجَه إسرائيل بعواقب ملموسة على "تصرفاتها الشرسة", مضيفاً أن على المجتمع الدولي اتخاذ خطوات توافقية تكون ضرورية وصائبة لإعداد قائمة من التدابير المضادة الفعّالة التي تتناسب وتتسق مع الظروف.
المزيد من المقالات