تحفيز المطاعم على «الوصول الشامل» للأشخاص ذوي الإعاقة

تحفيز المطاعم على «الوصول الشامل» للأشخاص ذوي الإعاقة

الثلاثاء ٢٢ / ١٠ / ٢٠١٩
أعلن أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، عن مبادرة الأمانة لتحفيز المنشآت «قطاع المطاعم» كمرحلة أولية في حالة استيفاء اشتراطات الوصول الشامل للأشخاص ذوي الإعاقة وتطبيقها أعلى المعايير، وذلك تزامنا مع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة في شهر ديسمبر القادم.

جاء ذلك خلال ترؤس الجبير الاجتماع الثالث للمجلس الاستشاري للأشخاص ذوي الإعاقة بالمنطقة الشرقية صباح أمس في قاعة الاجتماعات بالأمانة، والذي نوقشت فيه كافة الملاحظات والمقترحات والمبادرات فيما يختص بالوصول الشامل مع الجهات ذات العلاقة.

حضر الاجتماع العديد من الجهات الحكومية والخاصة والجمعيات الأهلية ذات العلاقة، وأهالي الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأشار الجبير إلى أن الأمانة تسعى جاهدة إلى تذليل العقبات أمام الأشخاص ذوي الإعاقة وتسهيل كافة الإجراءات من أجل أن ينعموا بكافة المميزات والتسهيلات حتى يكونوا عناصر فاعلة متفاعلة في المجتمع شأنهم في ذلك شأن الأسوياء؛ تحقيقا لمبادرة الوصول الشامل التي أطلقتها أمانة المنطقة الشرقية.

واستعرض خلال الاجتماع أبرز الإنجازات والمبادرات التي قامت بها الأمانة، حيث أبان مدير عام الحدائق وعمارة البيئة م. يوسف المقهوي، سعي الأمانة الحثيث للاستفادة من كافة المرافق الحيوية والوصول الشامل من خلال مبادرة الأمانة في ألعاب الدمج لذوي الإعاقة مع الأسوياء في حدائق ومتنزهات المنطقة الشرقية والتعاون مع القطاع الخاص، حيث قامت الأمانة بتركيب أكبر لعبة دمج تخدم الأسوياء والأشخاص ذوي الإعاقة بمساحة 2000 متر مربع بالواجهة البحرية بالدمام، وعملت الأمانة على تهيئة كافة المرافق العامة تشمل دورات المياه، ومواقف السيارات بما يتناسب مع الأشخاص ذوي الإعاقة.

من جانبها، أوضحت م. أروى بوقبيع أنه ومن منطلق أنسنة المدن التي تسعى إلى تحقيقها أمانة المنطقة الشرقية متمثلة في وكالة التعمير والمشاريع جعل حاضرة الدمام صديقة للأشخاص ذوي الإعاقة، حيث قامت الأمانة بوضع خطة زمنية على 3 مراحل لتحقيق مبادرة الوصول الشامل.

وأشار مدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن المقبل، إلى أهمية هذا الاجتماع الذي يجمع كافة الجهات الحكومية والجهات ذات العلاقة فيما يخدم ذوي الإعاقة وتمكينهم من ممارسة حياتهم الطبيعية بكل يسر.

بعدها قامت الجهات الحكومية المشاركة باستعراض مبادراتها في تسهيل الوصول الشامل، حيث قام مدير عام الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية د. ناصر الشلعان، بتوضيح الدور التعليمي والاجتماعي الذي اتخذته وزارة التعليم في تحقيق الوصول الشامل.

كما قام قائد حرس الحدود بالمنطقة العميد علي القحطاني، بتوضيح دور حرس الحدود في خلق جو من الترفيه وسط بيئة آمنة للأشخاص ذوي الإعاقة باستعراض مبادرة الحرس في إنشاء بعض الشواطئ الخاصة بذوي الإعاقة، وبعض الخدمات التي تُقدم لهم.