حالات التوقيف «النسائية» بقضايا مرورية في الشرقية «صفر»

حالات التوقيف «النسائية» بقضايا مرورية في الشرقية «صفر»

الثلاثاء ٢٢ / ١٠ / ٢٠١٩
كشف مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن المقبل، عن عدم تسجيل حالات إيقاف لأي سائقة سيارة في قضايا مرورية بالمنطقة الشرقية، منذ بدء تنفيذ قرار السماح بقيادة المرأة، في 10 شوال 1439هـ، مبينًا أن هناك التزامًا واضحًا وكبيرًا من قائدات المركبات في المنطقة، وهو ما يعد دليلا على وعيهن وتقيّدهن بالأنظمة والقوانين المرورية.

» أماكن مخصصة

وأضاف المقبل: إنه في حالة حدوث إيقاف لسائقة بسبب قضايا مرورية تستدعي الإيقاف من إدارات المرور، فإنه يتم الإيقاف في دار الرعاية، في أماكن مخصصة لذلك.

وبيّن أنه بناء على تعميم مرور المنطقة الشرقية رقم 16517، بتاريخ 8 /‏‏9 /‏‏1439 هـ، والمبني على تعميم الإدارة العامة للمرور رقم 1599، بتاريخ 27 /‏‏8/‏‏ 1439 هـ، فإنه «يتم عزل نزيلات القضايا المرورية عن نزيلات القضايا الأخرى، وكذلك نزيلات القضايا المتعلقة بالحوادث المرورية عن المخالفات لأنظمة القيادة، ويتم استلام الحالة بموجب مذكرة توقيف أمر إيداع نسائي استنادًا للمادة 114 من نظام الإجراءات المرورية بالهوية الوطنية، أو «برنت» مصدّق من نظام الحاسب الآلي، وتقرير طبي مبدئي تُذكر فيه المدة المتوقعة للشفاء، إذا كان الموضوع متعلقًا بحادث مروري».

» مسببات التوقيف

وأشار المقبل إلى أن القضايا الموجبة للتوقيف والتحويل للنيابة العامة، هي الحوادث المرتبطة بتناول مُسكِر، أو تعاطي المخدرات، أو قطع إشارة، أو عكس سير، والحوادث التي تنتج عنها وفيات أو إصابات، يتطلب الأمر أخذ كفالة ضامنة للحق العام والخاص في حالة عدم وجود تأمين، والحوادث التي تنتج عنها تلفيات، ولا يوجد تأمين للحق الخاص، ويتطلب الأمر أخذ كفالة للحق الخاص.

» 13 ألف رخصة

وبلغ عدد رخص القيادة الصادرة للنساء في المنطقة الشرقية قرابة 13 ألف رخصة قيادة، فيما بلغ عدد اللائي حصلن على تدريب قيادة في مدرسة شرق للقيادة النسائية منذ افتتاحها أكثر من 48 ألف متدربة لكل الفئات.