رأس تنورة.. إنجاز سفلتة شارع الملك سعود خلال 14 يوما

رأس تنورة.. إنجاز سفلتة شارع الملك سعود خلال 14 يوما

الثلاثاء ٢٢ / ١٠ / ٢٠١٩
تكتمل أعمال سفلتة شارع الملك سعود بمحافظة رأس تنورة والبالغ طوله 5 كيلو مترات، ويخضع 3600 متر منه في الوقت الراهن للتطوير وإعادة التهيئة، منذ أكثر من 8 أشهر بسبب الهبوطات المتكررة والحفر، خلال 14 يوما.

وأكد رئيس بلدية محافظة رأس تنورة م. صالح القرني أنه اجتمع مع منفذ المشروع، الذي أكد له أن الشارع سيدخل الخدمة خلال الأسبوعين القادمين.

وأوضح القرني لـ«اليوم» أن الطريق تتم إعادة تطويره بالكامل بكل البنود الإنشائية والكهربية والميكانيكية والزراعة، مبينا أن نطاق العمل في الشارع يبلغ 3600 متر طولي، بدءًا من تقاطع شارع عثمان بن عفان إلى تقاطع طريق الملك فيصل.

» خسائر طائلة

من جانبه، قال المواطن خالد حمدان الدوسري: إن الجهة الجنوبية للمحافظة أصبحت في شلل بنصف شارع الملك سعود، جراء التعديلات وإعادة السفلتة، علما بأن الشارع يطل ويقرب من العديد من الدوائر الحكومية كالمرور وشركة الكهرباء، وتقع عليه مدارس للبنين مما جعله مقصدا للكثيرين يوميا. ويقع عليه العديد من المحلات التجارية، التي أضرها طول مدة العمل في الطريق، وكلفها التطوير خسائر طائلة وشل حركة بيعها.

وأشار إلى أن الشارع يخترق المحافظة من الغرب إلى الشرق ويبلغ طوله حوالي 5 كيلو مترات، ونالت أجزاء كبيرة منه إعادة التطوير جراء الهبوطات الأرضية والحفر التي غزته منذ مدة طويلة، ونحن كمواطنين نتعجب أن المشروع بدأ قبل حوالي 8 أشهر ولا يزال العمل قائما فيه ولم ينجز بعد، فهذه المدة تعتبر فترة زمنية طويلة على تطوير مسافة تقل عن 5000 متر.

» حلول جذرية

ولفت المواطن منصور سعيد الشمري إلى أنه في شهر مارس من هذا العام بدأت ترسية المشروع بعد اعتماده من الوزارة على مقاول لبلدية محافظة رأس تنورة، وبدأ العمل فيه في نهاية الشهر ذاته تقريبا. علما بأن مطالبات المواطنين جاءت بعد معاناة من هذا الشارع، الذي تسبب بتلف كثير من المركبات جراء المطبات والنتوءات، التي تكونت بسبب تلف الشارع، الذي أدى لمطالب بحلول جذرية للشارع، وحمدنا الله أن الأمر جاء بتطوير الشارع، ولكن لا نعلم كم مدة إنجاز المشروع ونأمل أن تكون سريعة لأن الشارع يعتبر شريانا للجهة الجنوبية للمحافظة.

وأبان بأن أعضاء المجلس البلدي وقفوا في جولة استطلاعية في شهر أبريل الماضي للاطلاع على مستجدات العمل والتأكد من سير التنفيذ والأداء، ونحن نطالب المجلس بمواصلة الوقوف للتأكد من سرعة الإنجاز وأنه يسير بحسب ما خطط له.

» قيمة المشروع

من جهته، أكد رئيس المجلس البلدي بالمحافظة م.عبدالله الطوالة أن المجلس يتابع سير العمل بالشارع، مشيرا إلى أن توقيع عقد المشروع تم في 17/‏ 4/‏ 1440هـ، وأن تسليم الموقع بدأ في 7 /‏ 5 /‏ 1440هـ، ومدة المشروع تبلغ 24 شهرا، وقيمة المشروع تبلغ 14 مليونا و710 آلاف و275 ريالا.

وأوضح أن المدة المطروحة في مناقصة المشروع جاءت من الأمانة بعد دراستها من الشؤون الفنية لتتوافق مع المجهود المطلوب من المقاول، لافتا إلى أن مدة إغلاق المحلات تكون تبادلية ويتم إغلاق منطقة نطاق العمل فقط وباقي الطريق يعمل وكل منطقة مقرر لها بين «4 - 5 شهور» على أقصى تقدير.