السفارة في بيروت لـ "اليوم": إجلاء 1200 مواطن ومواطنة

السفارة في بيروت لـ "اليوم": إجلاء 1200 مواطن ومواطنة

السبت ١٩ / ١٠ / ٢٠١٩
- نقلهم للمملكة عبر رحلات مجدولة إلى الرياض وجدّة

-

في الوقت الذي أعلنت سفارة المملكة لدى بيروت، عن نجاح المرحلة الأولى من خطة إدارة الأزمات والطوارئ بهدف إجلاء المواطنين السعوديين وتأمين سلامة وصولهم إلى مطار رفيق الحريري الدولي والتي بدأت عند الساعة الخامسة فجراً، أكد السفير السعودي في لبنان د. وليد بخاري لـ "اليوم" أن عدد السعوديين الذين تم إجلاءهم حتى مساء يوم أمس يقدّر ما بين 800 إلى 1200 مواطن ومواطنة.

وقال بخاري: "نحن لا نزال في المرحلة الأولى، وفي هذه المرحلة تم التواصل وتأمين المواصلات وسبل التنقّل إلى نحو 280 مواطن ومواطنة، وتم إيصالهم إلى مطار رفيق الحريري الدولي، مضيفاً أنه تم إعادة جدولة رحلاتهم جميعاً، وتم توزيعها في المطار، وتم الوقوف ميدانياً على عملية تفويجهم وتأمين سلامة وصولهم إلى المملكة.

وأردف: قامت الخطوط السعودية مشكورةً برفع طاقتها الاستيعابيّة، وحول عدد الرحلات المجدولة، ذكر أنها رحلتين مجدولة وتم التنسيق لأخذ مقاعد إضافيّة. وقال: " نعاني من إشكاليّة الوصول إلى المواطنين الذين يسكنون في المدن البعيدة عن بيروت بسبب إغلاق الممرات، ولكنّنا نسعى للتواصل مع المجموعات الباقية، وسيتم تفويجهم بآليات معيّنة، بمرافقة الجيش وقوى الأمن الداخلي. وأضاف : يأتي تحرّكنا في الساعات الاولى تلافياً للاحتكاك مع المتظاهرين، مؤكداً أن الرحلات المجدولة من بيروت إلى الرياض وجدة.

وأكد بخاري، أن السفارة لديها خطّ ساخن لاستقبال أي استفسار، وتم افتتاحه لأزمات الطوارئ، وتم تأمين لجنة خاصّة بأزمات الطوارئ لتلقي الاتصالات على مدار الـ 24 ساعة، من أجل تقديم الدعم والمساندة المطلوبة وفقاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو وليّ عهده. وما يخص الاستثمارات ذكر أن هناك لجنة قائمة مشتركة، وهذه الاستثمارات تخضع لتقييم آخر، وفي المقام الأول يهمنا تأمين سلامة المواطنين وعدم تعرضهم لأي أذى في هذه المرحلة.