إعلان الطوارئ في العاصمة التشيلية بسبب الاحتجاجات

إعلان الطوارئ في العاصمة التشيلية بسبب الاحتجاجات

السبت ١٩ / ١٠ / ٢٠١٩
أعلن الرئيس التشيلي سيباستيان بينيرا حالة الطوارئ في العاصمة سانتياجو الليلة الماضية في الوقت الذي يكافح فيه رجال الإطفاء حرائق في العديد من محطات المترو، وسط احتجاجات على زيادة ثمن أجرة الركوب.

وقال بينيرا في خطاب تليفزيوني: إنه قرر إعلان حالة الطوارئ في مقاطعتين ومنطقتين بالعاصمة سانتياجو بعد "هجمات خطيرة ومتكررة" ضد مترو سانيتاجو، والأمن العام للمواطنين وسلامتهم وضد الملكيات الخاصة والعامة.


وجاءت هذه الخطوة بعد نشر رجال الإطفاء في خمس محطات مترو على الأقل في العاصمة التي يقطنها أكثر من 7 ملايين شخص، وفقًا لوزارة الداخلية.

وكان المحتجون يتظاهرون طوال الأسبوع ضد زيادة أجرة وسائل النقل، حسبما أفادت تقايري إعلامية تشيلية.
المزيد من المقالات
x