يحير جماهيره!! الأخضر

يحير جماهيره!! الأخضر

الأربعاء ١٦ / ١٠ / ٢٠١٩
رسم الأخضر السعودي علامة استفهام كبيرة حول المستوى الذي ظهر به في مبارياته الثلاث الأولى في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، فعلى الرغم من تفوقه على منافسيه تاريخيا وفنيا وعناصريا، إلا أنه أضاع أربع نقاط كانت في المتناول، وكانت كفيلة بوضعه في صدارة المجموعة الرابعة بالعلامة الكاملة، لولا الظهور الباهت لمعظم لاعبيه وغياب الروح القتالية، إلى جانب عدم تعامل المدرب الفرنسي إيرڤي رينارد بالشكل المطلوب في بعض المباريات سواء على مستوى التشكيلة أو التغييرات أو طريقة اللعب، وهو ما أكده بعض المحللين الفنيين خصوصا بعد مباراة فلسطين، حيث أكد خالد الشنيف المحلل الفني بالقناة الرياضية أن المدرب رينارد لم يوفق في إدارة المباراة أمام فلسطين، وأخطأ في تغييره الأول، وهو من يتحمل نتيجة التعادل، في الوقت الذي أشار فيه صالح الداود المحلل الفني إلى أنه لم يشاهد أي بصمة للمدرب أثناء المباراة، منوها إلى أن الأدوار التي أعطاها للاعبين كانت معقدة.

وكان الأخضر، قد تعادل في مباراته الأولى أمام اليمن 2-2 بعد أن قدم أداء باهتا، قبل أن يستعيد توازنه ويحقق الفوز على سنغافورة 3-0، ولكنه عاد للمربع الأول وتعادل مع فلسطين الذي كان قريبا من خطف النقاط الثلاث لولا سوء الطالع الذي لازم مهاجميه إلى جانب تألق الحارس محمد العويس وقلبي الدفاع عبدالله مادو وزياد الصحفي.

وهذه المحصلة النقطية التي خرج بها الأخضر من مبارياته الماضية وتنازله عن صدارة المجموعة، أثارت القلق في الوسط الرياضي، الذي طالب المسؤولين عن المنتخب بمستوى مقرون بالنتائج في قادم المباريات التي لا مجال فيها للتفريط في أي نقطة.