استفادة 280 ألف موظف من «التقارير الطبية الإلكترونية»

ورشة تعريفية بالمنصة الوطنية «مسار» في الشرقية

استفادة 280 ألف موظف من «التقارير الطبية الإلكترونية»

الخميس ١٧ / ١٠ / ٢٠١٩
أكد وكيل وزارة الخدمة المدنية للتحول الرقمي م.فيصل باخشوين لـ«اليوم»، أن عدد المستفيدين من خدمة التقارير الطبية من الذين حصلوا عليها بشكل إلكتروني، بلغ 280 ألف موظف، وأن هذا الرقم يشكل ربع عدد الموظفين الحكوميين، مشيرًا إلى أن العدد في ازدياد من حيث تعميم الخدمة على الجهات الحكومية.

» خدمات إلكترونية


وبين باخشوين، خلال الورشة التعريفية بالمنصة الوطنية لإدارة الموارد البشرية، التي عقدت في المنطقة الشرقية بمشاركة فرع الوزارة في المنطقة، أن منصة «مسار» تستهدف إتمام إجراءات الموارد البشرية، كما نصت عليه اللائحة التنفيذية، وتقدم مجموعة من الخدمات الإلكترونية، تبدأ من التعيين، وشغل الوظيفة بالترقية، وشغل الوظيفة بالنقل، إضافة إلى التعاقب الوظيفي، وإدارة الأداء، إلى نهاية الخدمة، موضحًا أن المنصة تغطي حياة الموظف من البداية للنهاية.

» تعزيز الشفافية

وأضاف: إنه من خلال المنصة يتم التحقق من سلامة الإجراءات، وتعزيز مبدأ الشفافية، والتأكد من جودة البيانات، وأن مستهدفات المنصة هم إدارات الموارد البشرية في الجهات الحكومية، إضافة إلى الموظف، والباحث عن العمل، وصناع القرار.

» تمكين الجهات

وأكد وكيل الوزارة أن منصة «جدارة»، شهدت تطويرًا كبيرًا خلال الفترة الماضية، حتى تستطيع الجهات الحكومية تنفيذ مجموعة كبيرة من الإجراءات، دون الرجوع إلى الخدمة المدنية، وهذا ما يقصد بالتمكين.

» 10 آلاف وظيفة

وأشار إلى أنه خلال العام والنصف الماضية، تم الإعلان عن حوالي 10 آلاف وظيفة عبر منصة «جدارة»، ونفذت أعداد كبيرة عبر المنصة بعد التعديلات التي تمت عليها، إضافة إلى التكامل مع وزارة الصحة، فأصبح بإمكانية المرشح الحصول على التقرير الطبي دون عناء المراجعات ما بين الجهات والمراكز الصحية.

» تقارير إلكترونية

وبين باخشوين أنه نتج عن التعاون بين وزارة الخدمة المدنية، ووزارة الصحة، خدمة التقارير الطبية الإلكترونية، وعملت وزارة الصحة على تعميم الخدمة على المراكز الصحية، وبالتالي أصبح المستفيد الذي يحصل على تقرير طبي، لا يحتاج لإثبات أو ما يسمى سابقًا بـ«الإحالة الورقية»، حتى يثبت أنه يعمل لدى الجهة، وبمجرد حصوله على التقرير الطبي يرسل بشكل مباشر إلى جهة عمله.

» برامج تطويرية

وقال مدير فرع وزارة الخدمة المدنية بالمنطقة الشرقية حمود الشريدة، إن الوزارة مهتمة بتطوير رأس المال البشري في القطاع العام، مؤكدًا أن الوزارة تستهدف مجموعة من البرامج التطويرية في التحول الرقمي، التي تساعد الجهات الحكومية، ومنها إدارات الموارد البشرية، لتمكينها من إدارة أعمالها وإجراءاتها.

» تجربة رائدة

وأضاف الشريدة: إن البرنامج الوطني «مسار»، سيكون تجربة رائدة في تغطية العمليات في المسار الوظيفي، من بداية التعيين وشغل الوظيفة، مرورًا بالتدريب والتطوير والترقيات، وغيرها من العمليات الوظيفية.

وأكمل: «للفرع دور هام في التواصل مع كافة إدارات الموارد البشرية في الجهات الحكومية في المنطقة، وزيارتها؛ لتقديم الدعم المباشر لها، ومساعدتها في ممارساتها المتعلقة بالموارد البشرية ذات الارتباط مع الخدمة المدنية، والرد على جميع استفساراتهم المتعلقة باللوائح والبرامج الآلية».
المزيد من المقالات