منصة إلكترونية لطالبي العمل في «وظائف 2019»

في جولة لـ اليوم داخل المعرض

منصة إلكترونية لطالبي العمل في «وظائف 2019»

الأربعاء ١٦ / ١٠ / ٢٠١٩
كشفت جولة لـ «اليوم» في معرض وظائف بالمنطقة الشرقية والذي تنظمه الغرفة أنه يشترط على المستفيدين من المعرض التسجيل الإلزامي المسبق في المعرض من خلال منصة إلكترونية، وتمكن الخاصية طالب العمل من الدخول مباشرة إلى المعرض والتجول بين الشركات والمؤسسات العارضة للوظائف دون أن يتوجب عليه إحضار السيرة الذاتية أو طباعتها أو تصويرها إلى نسخ ورقية للتقدم بها، إذ إن جميع معلوماته في السيرة الذاتية ستكون موجودة مسبقا على المنصة الإلكترونية المرتبطة بجميع العارضين.

وتعني خدمة التسجيل المبكر أن جميع معلومات طالبي وطالبات العمل ستكون ضمن قاعدة البيانات للشركات المشاركة مباشرة، مما يمكنهم من اختيار الكفاءات والتواصل معهم مباشرة دون الحاجة إلى التعامل الورقي.


وخلال الجولة استطاعت شركات متخصصة استقطاب عدد من طالبي العمل المؤهلين، والمستجدين في عدد من المهن المطلوبة، مما أكسب الحضور نوعا من الحماسة لمواصلة التعرف على باقي الشركات والفرص الوظيفية التي يقدمونها.

وثمن عدد من زوار معرض وظائف 2019 ما قدمه المعرض من تنظيم وإتاحة الفرصة للشباب للتقدم لفرص العمل، مستفيدين مما يعرضه القطاع الخاص من فرص تحت سقف واحد، ودعوا إلى تنظيم المزيد من الفعاليات المماثلة، خاصة أن المعرض شهد حشدا من الشركات التي أبدت اهتماما ملحوظا بتوظيف الشباب السعودي.

وقال خالد الشهري من المنطقة الجنوبية: إن المعرض أتاح فرصا وظيفية كبيرة ومتنوعة، وساهم بالفعل في تشجيع الإقبال على فرص العمل التي يعرضها القطاع الخاص والاستفادة منها، مشيرًا إلى أن المنطقة الشرقية تحتضن عددا كبيرا من الشركات، وأن المعرض سهل عملية التقديم عن طريق «الباركود» دون حمل السيرة الذاتية أو الشهادات، وتعتبر بادرة طيبة بالاتجاه الصحيح.

ويأمل حمزة الرصاصي، أحد المشاركين بالمعرض، أن تكون الشركات جادة في التوظيف وتستقطب الشباب السعودي، مشيرًا إلى أنه مشارك في المعرض للسنة الثانية على التوالي وعلى رأس العمل حاليا في القطاع الخاص لكن الطموح للأفضل قاده للبحث مرة أخرى، خاصة أن طريقة التقديم أصبحت أسهل وأسرع على عكس المعارض السابقة.

وأكد عبدالحميد الخرز، أن المعرض مميز ومتنوع والملاحظ وجود حركة جادة من الشركات للتوظيف، مشيرًا إلى أن بعض الشركات تستقطب حديثي التخرج فيما يوجد بعض الشركات التي تستقطب أصحاب الخبرات.

وأوضح الخرز أنه على رأس العمل حاليا في مدينة الرياض وأتى إلى المعرض للبحث عن فرص وظيفية أفضل، والتقديم عليها من خلال الوظائف المطروحة من الشركات المشاركة في المعرض، ورغم الإقبال الكبير من المتقدمين على الوظائف إلا أن تنظيم الأقسام والتقديم كان مميزا، مطالبًا المسؤولين بزيادة عدد الشركات في العام القادم، خاصة مع تزايد أعداد الخريجين كل عام.

وتستعرض الشركات غدا الخميس، اليوم الأخير للمعرض المخصص للعائلات- وظائف مخصصة للسيدات حيث بلغ عدد الوظائف الفنية 25 وظيفة، فيما بلغت الوظائف الإدارية 423 وظيفة، والطبية 151 وظيفة، والهندسية 113 وظيفة، والمبيعات 192 وظيفة، إضافة الى الوظائف الأخرى في تخصصات متنوعة والتي بلغت 175 وظيفة.
المزيد من المقالات