في النصر.. البقاء للأسوأ!!

إبراهيم العيسى يسدد بكل الاتجاهات في حوار مفتوح لـ «اليوم»:

في النصر.. البقاء للأسوأ!!

الثلاثاء ١٥ / ١٠ / ٢٠١٩
طالب إبراهيم العيسى لاعب النصر والمنتخب السعودي السابق بالالتزام بتطبيق تقنية «الفار» حتى يستنى للاتحاد السعودي لكرة القدم التخلص من اللغط الدائر بالإعلام في الوقت الحالي، وحتى تكون هناك عدالة ومساواة بين جميع الأندية وعدم تعرض فريق للظلم لحساب فريق آخر. وكشف العيسى أن تأخر اتحاد الكرة في اتخاذ بعض القرارات يضر بالمنظومة الكروية السعودية ككل، وأوضح أنه من السابق لأوانه الحكم على رئيس الاتحاد السعودي الحالي ياسر المسحل بالنجاح أو الفشل؛ لأنه مازال يتحسس خطواته الأولى كرئيس للعبة الشعبية الأولى في المملكة، وأن الحكم على التجربة بمجملها سيكون في نهاية الموسم. وتطرق العيسى في حواره لـ«اليوم» لأحوال ناديه النصر وكشف أن إدارة النادي الحالية لا تلام، خصوصا أنها تسلمت مهامها متأخرا، وكشف العيسى بحكم كونه نصراويا لا يتمنى فوز الهلال باللقب الآسيوي.. الكثير من التفاصيل تطرق لها العيسى في حوار مقتضب مع «اليوم»، فإلى ثنايا الحوار:

في البداية، نرحب بك عبر صحيفة «اليوم»، وشاكرين لك قبول الدعوة هذا في المقام الأول.


- مرحبا بكم وبالسادة قراء صحيفة «اليوم» الغراء، وأتمنى أكون ضيفا خفيفا عليهم.

بداية متوسطة

كيف ترى انطلاقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين؟

- بالنسبة لبداية الموسم للدوري فيه تغييرات كثيرة ومن ضمنها الاتحاد والهيكلة بدعم الأندية، إضافة لتغيير رؤساء، هذه كلها أشياء جديدة، وكل هذه التغييرات ساهمت في عدم وجود الإثارة، التي كانت حاصلة في الموسم الماضي بين الهلال والنصر والأهلي ورغم تراجع نتائجه في الموسم الماضي، لكن في هذا الموسم لا يوجد فريق مميز إلا الهلال وباقي الأندية مستوياتها متواضعة، والمفاجأة كانت حاضرة من فرق الدرجة الأولى مثل ضمك والعدالة وأبها، وكانت مستوياتها مميزة لكن بداية الموسم تعتبر متوسطة.

لغط «الفار»

هل ترى أن هناك مبالغة في الانتقادات واللغط حول تقنية «الفار»، أم أن الأمر طبيعي؟

- أي فريق يتعرض للخسارة لابد أن يعوض ذلك بإحداث ضجة إعلامية من جمهوره أو من رئيس النادي أو القائمين على النادي، لكن لا توجد مبالغة حول لغط «الفار»، لاسيما أن التقنية متوافرة عندك كاملة ومجهزة لجميع الملاعب وليس هناك داعٍ لعدم استخدامها؛ لأن هناك أندية تتعرض للظلم لصالح أندية أخرى، وفي حالة عدم تطبيق تقنية «الفار» ستتهم دائما بالانحياز.

الخطوات الأولى

بما أنك ذكرت الاتحاد السعودي، كيف ترى الخطوات الأولى لياسر المسحل؟

- ياسر المسحل كخبرة رياضية ما شاء الله، لكن مشكلة ياسر في أنه تأخر في تنصيب لجان اتحاد القدم، والمفترض أن يتم ذلك قبل بداية الموسم بأن تكون اللجان منصبة مثل لجنة الانضباط وغيرها، فعملية التأخير تضر بعمل الاتحاد بالكامل، ونحن نلتمس العذر لرئيس اتحاد القدم ياسر المسحل في أنه مازال ببداية المشوار وحتى لو كانت هناك قرارات فمن الصعب أن نقول إنها صحيحة أو خطأ، لأننا في بداية موسم ولم تظهر نتائج تلك القرارات حتى الآن، فالحكم يكون في نهاية الموسم بعدما تظهر النتائج.

ذكرت في إجابتك تنصيب اللجان أنك كنت عضوا بلجنة المسابقات وكان فيه لغط كثير من الجماهير على بعض تغريداتك وأنت في عضوية اللجنة، ما تعليقك على الموضوع؟

- كانت التغريدات قبل تعييني في اللجنة، وطبعا عندما أكون خارج المنظومة ولست مسؤولاً، فمن حقي التحدث بكل أريحية وأشجع ميولي وهو النصر وأبدي رأيي فيما يحدث بالوسط الرياضي وغير الرياضي هذه حريتي الشخصية، لكن بعد تولي المنصب توقفت عن التغريدات ولم أغرد أثناء تكليفي.

التركة ثقيلة

كيف ترى حال النصر هذا الموسم؟

- طبعا من المفترض أن يكون حال النصر أفضل من العام الماضي لأسباب عدة أهمها الاستقرار الفني واللاعبين، خصوصا اللاعبين الأجانب وما أضر بالنصر هو تأخر وصول الإدارة، التي استلمت المهمة قبل بداية الموسم بفترة بسيطة، خصوصا أن التركة كبيرة ولا نستطيع لوم الإدارة لأنها أتت متأخرة ولكن من المفترض على الإدارة، خصوصا بعد ما رأينا البيان الأخير، الذي تطرق فيه لثلاث مباريات سابقة، فهذا خطأ إداري وأعزوه لأنها إدارة جديدة لو كانت تتمتع بخبرة إدارية كان من المفترض بعد المباراة تخرج بتصريح تبين الأخطاء، التي حصلت في المباراة نفسها حتى لا تتكرر بالمباريات، التي تليها وفي رأيي النصر يفتقد للقائد والقائد ليست «شارة كابتينية»، وقد يكون القائد خارج الملعب يستطيع أن يناقش المدرب واللاعبين والإدارة، وأعتقد أن حلقة الوصل بين اللاعبين والمدرب ومدير الفريق محسن الحارثي، وهناك حلقة مفقودة وهذه لها دور كبير.

البقاء للأسوأ

ما هو سبب اختلاف مستوى الفريق من العام الماضي والآن؟

- السبب تغيير الإدارة وأخطاء من المدرب لم تتم مناقشتها واستبعاد عدد من اللاعبين مثل سامي النجعي وراكان الشملان وإبراهيم غالب ومحمد السهلاوي وليست لديّ مشكلة بتغيير اللاعبين إذا ما كان البديل أفضل، وما حدث هو استبعاد الأفضل والإبقاء على الأسوأ وهذه كارثة.

تعيين عبدالرحمن الحلافي مشرفاً على الفريق، كيف تراه؟

- ما أقدر أحكم عليه ولا تربطني به علاقة شخصية، ولكن أنا كنصراوي سأنتقد الحلافي أو السويكت إذا ما دافع عن الفريق حينما يتعرض للظلم وهو لم يدافع عن الفريق في الوقت الصحيح والبيان النصراوي لا يفيد وإذا لم تخرج بعد مباراة الفتح وتتحدث عن الخشونة والضرب، الذي تعرض له اللاعبون وبسببها أحمد موسى غائب لشهرين ونصف الشهر لم يلعب وتخرج بعد ما تفقد كثيرا من النقاط، فأنت لم تستفد شيئا.

في حسابك الشخصي بتويتر العام الماضي غردت عن «السوسة يعبث بالفريق»، ماذا كنت تقصد؟

- ما أقدر أقول، وبالمناسبة الإدارة كانت تعلم مَنْ أقصد.

هل السوسة بحسب ما وصفت متواجد حاليا بالنادي؟

- لا غادر النادي.

كيف تقيّم عمل أحمد البريكي بنادي النصر العام الماضي؟

- أي شخص عمل بالنصر في الموسم الماضي يعتبر حقق إنجازا لأنك حققت بطولة والأشياء السلبية لا تظهر حينما تحقق إنجازا.

الكابتن ماجد عبدلله ذكر في حديث فضائي أن إدارة النصر العام الماضي لم تكن نصراوية، هل تتفق مع الكابتن ماجد؟

- لا ما اتفق معه، وأنا أرى أي إدارة تأتي وتجلب بطولة للنادي الله يكثر خيرها، وهم عملوا ودعموا ولم يقصروا وبالنسبة للكابتن ماجد تبقى هذه وجهة نظره تحترم، ولكن مشكلة الجمهور النصراوي حينما يتكلم ماجد أو الهريفي أو غيرهما من اللاعبين القدامى وحتى الآن أنا يقولون إن لك أهدافا معينة ولكن عليهم أن يدركوا أنها وجهة نظر شخصية، ونحن نبقى من الجماهير.

موسم استثنائي

كيف تصف عمل سعود آل سويلم في العام الماضي؟

- بالمختصر عمل كل شيء استثنائي سواء من ناحية دعم أو تحقيق بطولة مهمة بمسمى مهم وجلب لاعبين على مستوى عالٍ.

هناك آراء تقول إن بطولة النصر في الموسم الماضي لم تعد استثنائية لأن مسمى دوري الأمير محمد بن سلمان استمر لموسم جديد؟

- رئيس الهيئة العامة للرياضة السابق المستشار تركي آل الشيخ هو مَنْ ذكر أنها بطولة استثنائية ولنسخة واحدة فقط، ومَنْ توج بالبطولة هو النصر وبهذا ينتهي كل شيء.

ولكن المسمى استمر؟

- المسمي استمر لأهداف أن يأخذها نادٍ آخر والمسمى الاستثنائي كان من هيئة الرياضة بأنها بطولة لمرة واحدة.

الأجانب السبعة

قرار اللاعبين الأجانب في البداية كان 8 لاعبين، والآن تقلص وأصبح العدد 7 لاعبين، كيف تقيّم التجربة؟

- الأمر الإيجابي هو المستوى الفني للدوري وإثارة وتغطية كبرى والفرق الكبرى هي صاحبة الحظ الأكبر هلال، نصر، وأهلي واتحاد وشباب ستبقى هي المتنافسة ولن يتغير شيء لأنها تملك أعضاء شرف يدعمونها ويستطيعون أن يجلبوا أفضل اللاعبين واضرب لك مثلا باللاعبين هل من الممكن أن نشاهد جيفنكو أو أحمد موسى هل سنشاهدهم في الاتفاق أم الوحدة على سبيل المثال، أكيد ما راح تشوفهم والأمر السلبي أنك لن تجد منتخبا، وشاهد الآن مستوى المنتخب متوسط وغير منافس.

المدرب الوطني يقدم عملا رائعا، خصوصا بالفئات السنية هل تتفق مع هذا الرأي؟

- لا المدرب الوطني لا ينفع أن يكون مدرب أول، بل مساعدا خصوصا بالفئات السنية.

ختاما ممثل الوطن الهلال على بعد خطوة واحدة من تحقيق اللقب الآسيوي، هل تتمنى ذلك؟

- بكل صراحة لا.

لماذا؟

- لأنني نصراوي ومنافسي الهلال ولا أريده أن يحقق مزيدا من البطولات، وأريد النصر هو مَنْ يحقق البطولات.

ولكن الهلال يمثل المملكة الآن، أم أنك ترى أن الوطنية لا تتدخل في الرياضة؟

- إذا بجاملك بقولك ايه، وإذا تريد الحقيقة بقولك لا.
المزيد من المقالات
x