منسوبو «سجون الشرقية» يتخاطبون بلغة الإشارة.. قريبا

منسوبو «سجون الشرقية» يتخاطبون بلغة الإشارة.. قريبا

الاحد ١٣ / ١٠ / ٢٠١٩
يعتزم نادي الصم بالمنطقة الشرقية إنشاء وحدة للتدريب على لغة الإشارة تكون تابعة لقسم المسؤولية الاجتماعية بالنادي، وذلك تمهيدا للبدء في تنفيذ البرنامج التدريبي التعليمي بلغة الإشارة، الذي يستهدف كافة الجهات الحكومية بالمنطقة الشرقية. في حين أكد رئيس النادي سعيد الباحص لـ «اليوم» أن البداية ستكون مع منسوبي السجون في المنطقة الشرقية لتدريبهم على لغة الإشارة، وستكون أول إدارة حكومية من خلال عمل اتفاقية، ثم يبدأ برنامج التدريب على مراحل وفئات معينة، ثم يليه مطار الملك فهد الدولي بالدمام، مشيرا إلى أن التدريب سيكون لـ 30 قطاعا حكوميا بالمنطقة.

» تحضير واستعداد


وأوضح الباحص، أن مجلس إدارة النادي بدأ في التحضيرات والاستعداد لتنفيذ الدورات التدريبية، بعد تكوين قاعدة البيانات الخاصة بمدربي لغة الإشارة ومختلف تخصصاتهم، تفعيلا لما وجه به نائب أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، في خطاب عُمم على عدد من القطاعات الحكومية تضمن ضرورة تخصيص موظفين في تلك الجهات يجيدون لغة الإشارة، والعمل على تدريبهم بالتعاون مع نادي الصم لتقديم الدورات التخصصية في لغة الإشارة لكافة الجهات الحكومية ليكونوا مختصين باستقبال الصم من المواطنين والمقيمين، كونهم فئة غالية يتطلب من جميع الجهات توفير كافة وسائل التواصل معهم بالشكل المطلوب والمناسب.

» دورات تدريب

وأكد الباحص، أن النادي لديه الاستعداد لتقديم البرامج والدورات التدريبية، مشيرا في ذات السياق إلى أن لغة الإشارة هي لغة الصم، فهم أولى بتنفيذ دورات لغة الإشارة للسامعين، حيث سيمنح السامع المترجم بطاقة مدرب أو خبير لغة إشارة من نادي الصم، وتكون مهمته بعد الحصول على الدورة الترجمة للصم حين يطلب منه ذلك في المؤتمرات والفعاليات.

» انطلاقة برامج

وأشار إلى أن النادي ينطلق في برامجه النوعية التي يعمل عليها وينفذها الآن برؤية 2030 الوطنية والتي تنقل المملكة إلى مصاف الدول المتقدمة في مختلف المجالات والنواحي، فالمقومات الكثيرة والكبيرة التي يملكها النادي جاءت بتوفيق الله تعالى، ثم بدعم ومساندة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية الرئيس الفخري للنادي، وكذلك صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية، الذين يسعون دوما لتحقيق النادي أهدافه المحورية إلى جانب دعم رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وكذلك مكتب الهيئة العامة للرياضة بالمنطقة الشرقية.
المزيد من المقالات
x