لوف يشيد بأداء المانشافت أمام راقصي التانجو

لوف يشيد بأداء المانشافت أمام راقصي التانجو

الخميس ١٠ / ١٠ / ٢٠١٩
على الرغم من عدم تحقيق الفوز في المباراة الودية التي جمعت المنتخب الألماني بنظيره الأرجنتيني والتعادل 2/2، إلا أن يواخيم لوف مدرب المنتخب الألماني كان سعيدا خاصة وأن الفريق يواصل التطور قبل خوض غمار منافسات تصفيات بطولة أمم أوروبا (يورو 2020). وأكد لوف بعد المباراة «بكل وضوح، كنت حزينا في البداية»، ولكنه شخصيا أخذ العديد من الأشياء الإيجابية من المباراة، وهنأ فريقه على الشجاعة والروح التي لعبوا بها. ومنذ وداع كأس العالم 2018 من دور المجموعات، ومن خلال حملة المنتخب المخيبة للآمال في دوري أمم أوروبا، يعمل لوف ببطء ولكنه بالتأكيد بثبات على جعل فريقه أصغر سنا وأكثر ديناميكية. ولكن العملية خرجت من يديه أمام المنتخب الأرجنتيني بسبب قائمة الإصابات التي تواجد بها العديد من اللاعبين. وشارك أربعة لاعبين للمرة الأولى مع المنتخب الألماني، حيث شارك ثنائي فريق فرايبورج روبين كوخ ولوكا فالدشميدت منذ البداية، وحصل كوخ على ثناء كبير. وقال لوف عن كوخ: «إنه كان هادئا وواثقا ولديه شخصية». وأضاف: «من الجيد أن هؤلاء حصلوا على فرصتهم واستغلوها فرديا بشكل رائع». وأصبح الثنائي البديل نديم أميري وسوات سيردار هما اللاعبان الثامن والتاسع اللذان يشاركان للمرة الأولى مع المنتخب الألماني من قبل لوف منذ مونديال روسيا 2018، ولكن لوف قال: «طبيعي أن يحصلا على فرصة للظهور في المباراة». وأعترف بأنه تمت الاستعانة بالثنائي عندما كان المنتخب الأرجنتيني تحت السيطرة. بشكل خاص، ربما يكون لدى لوف المزيد من القلق بعكس ما يظهره في العلن بشأن نصف الساعة الأخيرة التي ظهر فيها المنتخب الألماني بشكل غير منظم.
المزيد من المقالات
x