«تنوين» يطلق نسخته الثانية لإثراء فكر 100 ألف شخص

«تنوين» يطلق نسخته الثانية لإثراء فكر 100 ألف شخص

الجمعة ١١ / ١٠ / ٢٠١٩
انطلقت أمس الخميس النسخة الثانية من موسم تنوين الإبداعي التي ينظمها مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء)، حيث يشهد الموسم 232 فعالية ثقافية وفنية وعلمية متنوعة، تدور حول مفهوم اللعب كأداة تجمع بين التعليم والترفيه، وتستمر حتى 26 من أكتوبر الحالي.

» مواهب ومستقبل

وأوضح مدير عام الشؤون العامة بأرامكو السعودية فؤاد الذرمان في المؤتمر الصحفي الخاص بموسم تنوين الإبداعي، على حرص أرامكو السعودية منذ بداياتها على الاستثمار في المواهب والطاقات البشرية، بما يضمن مستقبلا مزدهرا يعتمد على هذه الطاقات.

وأضاف: يعتبر انطلاق الموسم ولادة ثانية لتنوين، وبإذن الله نلهم قلوبا ونثري فكر أكثر من 100 ألف شخص خلال 17 يوما، فهي حملة لا تهدف سوى لإيقاظ الإبداع الذي بداخلنا وداخل المجتمع.

» نافذة إبداع

من جهتها ذكرت مدير مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء» فاطمة الراشد، أن المركز يسعى إلى أن تكون هذه المبادرة وجهة عالمية للموهوبين والمبدعين، ومنصة لتقديم المواهب الابتكارية، لتكون نافذة للسعودية نحو العالم، ومقصدا للسياحة الإبداعية، كما نسهم لإعادة تشكيل المفاهيم وتطويرها ليكون الإبداع فيها منهجا وأسلوب حياة يوميا، بحيث تصبح السعودية من أوائل الدول في إنتاج وتصدير الصناعات الإبداعية في المستقبل القريب بإذن الله.

» مسارات ومفاهيم

وأوضح مدير البرامج في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) عبدالله الراشد أن موسم تنوين يشهد هذا العام تقديم ما يزيد على 70 ورشة عمل تهدف إلى تطوير المستوى التصميمي والإبداعي للمشاركين من المصممين والمهنيين والطلاب، حيث سيتم طرح «اللعب» بمفهومه الإبداعي في تنوين وبمساراته الأربعة، (اللعب والتقنية وأساليب اللعب وأدوات اللعب ومساحات اللعب)، كمادة فريدة وتفاعلية في بيئة محفزة وداعمة للإبداع.

وأضاف «تشهد النسخة الثانية من تنوين مشاركة 35 متحدثا وملهما في مجالات العلوم والتكنولوجيا والتفكير الإبداعي والفنون وكذلك أكثر من 13 معرضا تفاعليا و30 حلقة نقاشية يشارك فيها نخبة من صناع الفكر والثقافة بالعالم ليضع تنوين زواره أمام فرصة مهمة لاكتساب المعرفة واكتشاف تجارب مختلفة».

» باقة ورش

وأشار الراشد إلى أن الإعداد لهذا الموسم تم بعناية من خلال باقة مختارة من ورش العمل التي تغطي أكثر من 23 اختصاصا، وتتبنى هذا العام مفهوم اللعب كمكون أساسي للابتكار والتفكير الإبداعي من خلال محاكاة تطبيقية للألعاب في العلوم والتصنيع والتواصل من أجل صناعة محتوى محلي الصنع وعالمي القيمة والتأثير يستهدف المختصين والمحترفين.

» موضوع الموسم

وتنوين هو موسم سنوي يقيمه مركز (إثراء) لاستكشاف الإبداع في الفنون والعلوم والأدب والتراث الثقافي وريادة الأعمال، ويتناول موضوعا مختلفا كل سنة ليسلط الضوء على أصله وتأثيراته والبحث عن الفرص الممكنة فيه وخلق أفكار لا تتقيد بالمألوف وإنشاء حواراتٍ لا تنتهي بانتهاء الموسم.

والموضوع الرئيسي في تنوين 2019 هو«اللعب»، حيث تتنوع الفعاليات بين معارض فنية وعروض مسرحية وورش عمل وندوات تدور حول مفهوم اللعب كأداة تجمع بين التعليم والترفيه في مجالات العلوم والتصنيع والتواصل.

ويتم خلال موسم «تنوين» في نسخته الثانية استكشاف «اللعب» كمكون رئيسي في التفكير الإبداعي والإنتاج المبتكر، فيما يخاطب الموسم بشكل رئيسي العقول المتعطشة للإبداع، حيث سيجدون بيئة تغذي فضولهم بالمعرفة ومواكبة التطورات والمستجدات داخل الصناعة الإبداعية.