الرئيس المصري : التدخل التركي اعتداء على سيادة سوريا

الرئيس المصري : التدخل التركي اعتداء على سيادة سوريا

الخميس ١٠ / ١٠ / ٢٠١٩


أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، رفض مصر للعدوان التركي على سيادة وأراضي سوريا، الذي يتنافى مع قواعد القانون الدولي وقواعد الشرعية الدولية، محذراً من التداعيات السلبية على وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية وعلى مسار العملية السياسية في سوريا وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254، وكذا على الاستقرار والأمن في المنطقة بأسرها.

جاء ذلك خلال خلال مباحثات مع استقباله اليوم، الملك عبد الله الثاني عاهل الأردن.

وقال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، أنه عقب انتهاء مراسم الاستقبال، عقد الرئيس جلسة مباحثات ثنائية مع العاهل الأردني، تلتها جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدى البلدين، حيث رحب الرئيس بالعاهل الأردني في وطنه الثاني مصر، مشيداً بما تتمتع به البلدان من روابط تاريخية وطيدة وعلاقات أخوية على المستويين الرسمي والشعبي، ومعرباً عن الارتياح لمستوى ووتيرة التنسيق بين البلدين، وكذا تطابق وجهات النظر والرؤى تجاه الملفات والقضايا الإقليمية.