المملكة تحتل المركز الثاني عالمياً في «حوكمة المساهمين»

المملكة تحتل المركز الثاني عالمياً في «حوكمة المساهمين»

الخميس ١٠ / ١٠ / ٢٠١٩


كشفت هيئة السوق المالية عن تحقيق المملكة تقدماً ملحوظاً في المؤشرات المتعلقة بالسوق المالية في تقرير التنافسية العالمي الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي للعام 2019م، الذي احتلت فيه المملكة هذا العام المرتبة 36 مقارنةً بالمرتبة 39 في تقرير عام 2018م.

وفيما يخص المؤشرات الخاصة بالسوق المالية، تحسن ترتيب المملكة في المؤشرات المتعلقة بحوكمة الشركات، حيث تقدمت (10) مراتب في مؤشر (قوة معايير المراجعة والمعايير المحاسبية) محققةً المرتبة (23)، كما تقدمت مرتبتين في مؤشر (تنظيم تعارض المصالح) لتصل إلى المرتبة (21)، وثلاث مراتب في مؤشر (حوكمة المساهمين) محققة بذلك المرتبة (2) على مستوى العالم لهذا المؤشر.

من جانب آخر، حققت المملكة قفزة في ترتيبها في مؤشري (تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة) و(توفر رأس المال الجريء) إذ صعدت (17) مرتبة في كلا المؤشرين، وذلك من المرتبة رقم (36) إلى المرتبة (19)، ومن المرتبة رقم (29) إلى المرتبة رقم (12) على التوالي.

وأوضحت هيئة السوق المالية أن هذه القفزة في تلك المؤشرات جاءت نتيجة سلسلة من الإجراءات التي اتخذتها في الأعوام الأخيرة بالتعاون والتكامل مع عدد من الجهات التنظيمية الأخرى الشركاء في تحقيق الانجازات التي قادت لهذه النتائج.