الجمعية السعودية للروماتيزم تقيم ماراثون الجري المفتوح

الجمعية السعودية للروماتيزم تقيم ماراثون الجري المفتوح

الاثنين ٧ / ١٠ / ٢٠١٩
تحتفي الجمعية السعودية للروماتيزم بجدة السبت القادم بـ«اليوم العالمي لالتهاب المفاصل» من خلال إقامة فعالية ماراثون الجري المفتوح لجميع الأعمار لكلا الجنسين في الواجهة البحرية لكورنيش جدة بمشاركة عدة جمعيات علمية تتمثل في العلاج الطبيعي وهشاشة العظام والجمعية الخيرية مع الجمعية السعودية للروماتيزم، وعدد من شركات الأدوية، إضافة إلى مراكز أحياء جدة كشركاء نجاح. ويتزامن احتفاء الجمعية بهذا اليوم الذي يوافق 12 أكتوبر من كل عام في كل من مدينة الرياض يوم الجمعة 18 أكتوبر في نادي جامعة الأميرة نورة، وكذلك حملات توعية في مدينة عرعر، والمجمعة، وبريدة. وتعد التهابات المفاصل المزمنة أحد الأسباب الرئيسية للألم والإعاقة على الصعيد الوطني، في حين يقدم اليوم العالمي لالتهابات المفاصل شعار «حان وقت العمل والنشاط»، وتسهم الجمعية السعودية للروماتيزم في شهر أكتوبر لهذا العام بنشر الوعي في المجتمع عن الأمراض الروماتيزمية، وأهمية التشخيص المبكر ونشر الوعي عن أهمية الرياضة والنشاط، إلى جانب عقد حملات دعم وتوعية وترفيه في مواقع مختلفة من أنحاء المملكة العربية السعودية للأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل، بمشاركة مجموعة متنوعة من المتحدثين «استشاريين وأخصائيين» حول مجموعة من القضايا التي تؤثر على المصابين بالتهاب المفاصل، بما في ذلك التشخيص والعلاج، والأكل الصحي والتمارين الرياضية. ودعت الجمعية السعودية للروماتيزم المجتمعات الصحية في كل مكان إلى إعطاء الأولوية لالتهاب المفاصل، والمساعدة في زيادة الوعي بكيفية تأثير الحالة على المصابين به، ومساعدة المرضى ذوي الإعاقة لتسهيل حركتهم وتعايشهم في المجتمع. يذكر أنه تم اعتماد اليوم العالمي لالتهاب المفاصل في العام 1996م من قبل جمعية الروماتيزم الدولية، ويتم الاحتفال به كل عام في 12 أكتوبر، ويمكن للأشخاص المصابين بأمراض الروماتيزم والعضلات الهيكلية من جميع أنحاء العالم الانضمام إلى بعضهم البعض لإسماع أصواتهم في هذا اليوم وتبادل الخبرات.