16 فريقا يواصلون الزحف نحو النهائي الحلم في " العربية "

16 فريقا يواصلون الزحف نحو النهائي الحلم في " العربية "

الجمعة ٠٤ / ١٠ / ٢٠١٩
أسدل الستار مساء أمس الخميس، على مباريات دور الـ32 من بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بالمباراة التي جمعت بين الوداد المغربي وضيفه المريخ السوداني في الدار البيضاء، ليكتمل عقد الفرق المتأهلة إلى ثمن النهائي.

وتمتلك الفرق المغربية النصيب الأكبر بين المتأهلين إلى الدور المقبل، بعد تخطي كل من أولمبيك آسفي والرجاء والوداد دور الـ32، وواصلوا الزحف نحو نهائي البطولة.


أولمبيك آسفي تأهل بصعوبة على حساب نظيره الرفاع البحريني بعد تعادلهما على ملعبه ذهابا 1-1، قبل أن يعوض تلك النتيجة بفوز قاتل قبل نهاية مباراة العودة بثلاث دقائق بواسطة اللاعب كوفي بوا.

أما الرجاء، فقد حقق الفوز ذهابا وإيابا على حساب هلال القدس الفلسطيني، وحسم المباراة الأولى بهدف دون رد، قبل أن يكرر انتصاره خارج القواعد بنتيجة 2-0.

ونجح الوداد في تخطي عقبة المريخ السوداني العنيد، بعد أن حسم التعادل الإيجابي 1-1 مباراة الذهاب بينهما، بينما أن يفوز بطل المغرب إيابا بهدفين دون رد.

الإمارات سجلت حضورا بفريقين في الدور المقبل هما الوصل، الذي فاز على الهلال السوداني ذهابا 2-0 وخسر إيابا 2-1 وتأهل بنتيجة 3-2 في مجموع المباراتين، بجانب مواطنه الجزيرة الذي تغلب على النصر العماني 1-0 و3-1 ذهابا وإيابا على الترتيب.

الدوري السعودي يشارك في دور الـ16 بفريقين أيضا هما الاتحاد والشباب، بعد أن فاز الأول على العهد اللبناني 3-0 ذهابا وتعادل بدون أهداف إيابا، وتخطى الثاني عقبة شبيبة الساورة الجزائري بانتصارين 3-1 و2-0 في مباراتي الذهاب والعودة.

ومن العراق، تأهل الشرطة على حساب الكويت الكويتي بعد أن خطف فوزا قاتلا في العودة بنتيجة 2-0 ليعوض خسارته ذهابا 1-3، مستفيدا من قاعدة احتساب الهدف خارج القواعد بهدفين، رفقة القوة الجوية الذي فاز على السالمية الكويتي 3-1 وتعادلا إيابا 1-1.

وحجز الإسماعيلي والاتحاد السكندري المصريين أيضا مقعدين في الدور المقبل، بعد فوز الأول على أهلي بنغازي الليبي 4-2 ذهابا وخسارته بهدف دون رد في الإياب، بينما تخطى الاتحاد عقبة العربي الكويتي بالفوز 1-0 و2-0 تواليا.

واجتاز شباب الأردن الأردني عقبة النجم الساحلي التونسي، حامل لقب النسخة الماضية، بعد أن حقق عليه الفوز ذهابا وإيابا بنتيجتي 2-1 و1-0 على الترتيب، ليحجز مقعده بين الكبار.

وتخطى نواذيبو الموريتاني نظيره الجيش السوري بعد أن تعادلا على ملعب الأخير 1-1 في مباراة الذهاب، قبل أن يفوز نواذيبو بهدف دون رد في العودة، ويحسم تأهله للمرحلة المقبلة.

ونجح المحرق البحريني في تعوض إخفاقه أمام شباب قسنطينة الجزائري بعد خسارته 1-3 في الذهاب، لينتفض في العودة ويحقق فوزا بهدفين دون رد يضمن به التأهل إلى ثمن النهائي.

وأقصى مولودية الجزائر نظيره ظفار العماني بعد أن فاز عليه في المباراة الذهاب 1-0 وتعادلا إيابا بهدف لكل منهما، ليحجز مقعدا في دور الـ16.

وأخيرا، حقق الترجي التونسي فوزا بهدفين دون رد على ضيفه النجمة اللبناني، مستفيدا من تعادله بهدف لمثله ذهابا ويتأهل للمرحلة المقبلة بنتيجة 3-1 في مجموع المباراتين.
المزيد من المقالات