إعادة 11 مليونا مستحقات بـ «عمل» الأحساء

إعادة 11 مليونا مستحقات بـ «عمل» الأحساء

الأربعاء ٠٢ / ١٠ / ٢٠١٩
سجلت إدارة التسوية الودية بمكتب العمل في محافظة الأحساء خلال النصف الأول من العام الحالي 1758 قضية واردة تتعلق بالخلافات العمالية، وبلغت نسبة القضايا المنتهية بالصلح بين الطرفين 68 % من إجمالي عدد القضايا. وأشار مدير مكتب العمل بالمحافظة عبدالعزيز المغنم، إلى إعادة 11 مليونا و514 ألفا و464 ريالا إلى مستحقيها من العمالة والموظفين السعوديين والأجانب خلال 6 أشهر، موضحا أن تحول البرنامج إلى إلكتروني لا يعني عدم وجود جلسات للصلح والمفاهمة في المكتب أو خارجه بين طرفي القضية وصولا إلى حل يحفظ الحقوق بحسب ما تنص عليه الأنظمة والقوانين في نظام العمل. وأوضح أنه كان سابقا يتم استقبال قضايا الخلافات العمالية بإدارة التسوية العمالية مباشرة وباليد، ليتم بعدها التواصل مع الطرف الآخر في القضية وتحديد مواعيد للجلسات في المكتب، وإن لم يتم الاتفاق يتم الرفع للمحكمة العمالية بالمنطقة، أما الآن ومنذ ما يقارب الشهر يتم إرسال القضايا والتحقق منها إلكترونيا عن طريق برنامج ودي، فأصبح الأمر أكثر سهولة واختصارا للوقت والجهد. وبين مدير إدارة التسوية الودية مجدي المسبح أن السعوديين لهم النسبة الأكبر في القضايا بنسبة بلغت 54.7% وغير السعوديين 54.2%، وتصدرت الجنسية الهندية القائمة في تفصيل الجنسيات تليها المصرية، ثم الباكستانية وأخيرا البنجلادشية، وهناك جنسيات أخرى بنسب أقل. وشدد على ضرورة أن يقرأ الموظف بنود العقد جيدا قبل التوقيع مع الاحتفاظ بنسخة منه، وذلك من حقه ليعود إليه حال وجود خلاف لمعرفة حقوقه وواجباته وما تم الاتفاق عليه بينه وبين صاحب المنشأة، وعلينا في إدارة التسوية النظر في تفاصيل العقد ونقاط الخلاف.
المزيد من المقالات
x