المبعوث الأممي لسوريا: اجتماع «الدستورية» يحدّ من العنف

المبعوث الأممي لسوريا: اجتماع «الدستورية» يحدّ من العنف

الأربعاء ٠٢ / ١٠ / ٢٠١٩
أقرّ مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، بأن التقدم في اجتماع اللجنة الدستورية الخاصة بسوريا يعتمد على التغلب على عدد من العقبات، بما فيها إطلاق سراح السجناء والحدّ من العنف وانعدام الأمن.

وأوضح بيدرسون أن "الأخبار السارة هي أننا سنلتقي هنا في 30 أكتوبر ونأمل في أن تكون بداية ناجحة، واللجنة في حد ذاتها لن تحل أزمة سوريا، لكن ما قلناه هو بالطبع أن الدستور يمكن أن يساعد في تضييق هوة الخلافات داخل المجتمع السوري، ويمكن أن يساعد في بناء الثقة، كما يمكن أن يكون بمثابة فرصة لنجاح العملية السياسية الأوسع".


وبين بيدرسون أن الهيئة ستجتمع أيضًا بشكل منفصل في المدينة السويسرية لإعداد المقترحات وصياغتها، وذلك تماشيًا مع الشروط المتفق عليها التي تشكلها المبادئ الرئيسة بما فيها احترام ميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن وسيادة سوريا واستقلالها وسلامة أراضيها.
المزيد من المقالات
x