بعد برانكو وماريو.. هل تتواصل الإقالات؟

بعد برانكو وماريو.. هل تتواصل الإقالات؟

الثلاثاء ٠١ / ١٠ / ٢٠١٩
يترقب المتابعون لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين مواجهات الجولة السادسة، التي يرى بعض المراقبين أنها ستحمل بعض القرارات والمفاجآت على سبيل إلغاء عقود بعض المدربين ممن ستتواصل نتائج فرقهم مع السلبية، التي ضج منها الجمهور.

وحتى الجولة الخامسة سقط مدربان من القائمة هما برانكو مدرب الأهلي وماريو مدرب الوحدة، على الرغم من تواجد مدربين بنتائج ومستويات أقل بكثير من الأهلي والوحدة، إلا أن بعض أولئك المدربين ما زال في طور المقاومة القوية، مع منحهم الفرص الواحدة تلو الأخرى لإثبات الوجود من قبل إدارات الأندية.


ومن أكثر المدربين، الذين ما زالوا في مقاومة قوية فتحي الجبال مدرب الفتح، الذي يقبع فريقه في قاع الترتيب بدون نقاط من خمس جولات، فيما فرق كضمك والرائد والتعاون تملك أربع نقاط فقط، وهي الأخرى متمسكة بمدربيها، على الرغم من وجود مطالبات في هذه الأندية وأندية أخرى بتغيير المدربين قبل فوات الأوان، ولتدارك الموقف بكل قوة.

الجولة السادسة، ستنطلق نهاية الأسبوع الجاري، بالعديد من المباريات والمفاجآت والقرارات، التي تنتظرها الجماهير على أحر من الجمر، مع نهاية نتائج المباريات، التي ستحدد مصير أولئك المدربين.
المزيد من المقالات