المملكة تستعرض تجربتها في رعاية أسر الشهداء والمصابين

المملكة تستعرض تجربتها في رعاية أسر الشهداء والمصابين

السبت ٢٨ / ٠٩ / ٢٠١٩
استعرضت المملكة العربية السعودية ممثلة بوزارة الداخلية تجربتها في مجال الرعاية المقدمة لأسر الشهداء والمصابين، وذلك خلال جلسات المؤتمر العربي الثامن لرؤساء إدارات الرعاية الاجتماعية والصحية بالأجهزة الأمنية بالدول العربية في دورته الثامنة التي عقدت في مقر الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بمدينة تونس. وتتولى وزارة الداخلية ممثلة بالإدارة العامة لرعاية أسر الشهداء والمصابين، تنظيم وتنفيذ القرارات والأوامر السامية للشهداء والمصابين وكافة العمليات المتعلقة بشؤونهم بشكل عاجل ومباشر، وتحت متابعة حثيثة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية.

وأبرزت تجربة المملكة في مجال الرعاية المقدمة لأسر الشهداء والمصابين خلال المؤتمر، ما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - من عناية واهتمام ودعم لأسر الشهداء والمصابين في المهام الأمنية، بالجوانب المعنوية والمادية وتقديم العديد من برامج الرعاية الصحية والاجتماعية لهم.


واستعرضت التجربة نماذج الخدمات الصحية والاجتماعية التي تقدمها الإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية من خلال مهمة طيران الأمن ونقل المصابين وتقديم الخدمات العلاجية الطارئة بمستشفياتها والرعاية الطبية اللاحقة بكل كفاءة وفعالية وفق آلية عمل منظمة وبإشراف الإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية. ورأس وفد المملكة في المؤتمر مدير إدارة الجودة وسلامة المرضى بالإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية الدكتور ممدوح العنزي.

وفي ختام المؤتمر قُدمت توصيات وكان من أبرزها أن يكون محور تقديم الرعاية لأسر الشهداء والمصابين، محورا رئيسا ودائما في المؤتمرات المقبلة والاستفادة من التجارب القائمة للدول الأعضاء وعلى رأسها المملكة العربية السعودية.
المزيد من المقالات