شاطئ العقير.. مطالبات بخدمات إضافية ومشاريع تطويرية

شاطئ العقير.. مطالبات بخدمات إضافية ومشاريع تطويرية

السبت ٢٨ / ٠٩ / ٢٠١٩
تمكن شاطئ العقير من حجز مقعد على خريطة السياحة البحرية، نظير ما يجمعه الموقع من قيمة تراثية وأماكن عائلية مهيأة عبر المظلات والمسطحات الخضراء، وعلى الرغم من الأهمية الكبيرة لمحبي التنزه البحري، إلا أنه افتقد لبعض الخدمات المهمة، التي يتطلع الزوار من أمانة الأحساء تنفيذها وتأمينها ضمن جهودهم على الشاطئ.

المواطن سلطان العمري يقول: أنا من الرياض، وأتردد على شاطئ العقير بين فترة وأخرى، ونظراً لما يتميز به هذا المكان، إلا أنني أطالب بتخصيص مواقع وفتح محلات لبيع المواد الغذائية النظيفة والمطاعم الجيدة بإشراف ورقابة صحية، خاصة أيام العطل والإجازات السعودية، بدلاً من الذهاب بعيدا خارج منطقة الشاطئ، للبحث عن أقرب مكان للتزود بهذه المتطلبات.

وطالب العمري بإقامة الفعاليات المتنوعة، التي تناسب الزوار، خصوصاً فعاليات الأطفال، إضافة إلى ضرورة تنظيم مروري لتحرك السيارات داخل الشاطئ القريب من البحر، عبر وضع اللوحات الإرشادية لتنبيه قائدي المركبات بمراعاة الطريق، وبإيجاد مطبات للحد من السرعة، التي يقوم بها البعض.

وقال المواطن عادل الصالحي: شاطئ العقير من أجمل الشواطئ، فنحن من سكان الدمام إلا أننا نجد في هذا المكان أفضلية الاختيار، نظراً للهدوء ولطبيعته، ونحن كزوار ومرتادين لهذا المكان نتطلع لأن يكون هناك اهتمام أكبر في تنظيم المظلات الواقعة على الشاطئ، وإدخال التيار الكهربائي بها، وكذلك زيادة دورات المياه وحاويات القمامة، كما أنني أناشد كل زائر بأن يحرص على نظافة المكان، الذي يعتبر له ولغيره.

وقال المواطن عبدالله الفيصل: من المهم جداً زيادة خزانات المياه المحلاة بشاطئ العقير، نظراً لما يجده هذا الشاطئ الجميل من إقبال كبير من الزوار، خصوصا أيام العطل والإجازات، وكذلك العمل على زيادة دورات المياه وتطويرها للأفضل من خلال الصيانة والمراقبة والمتابعة لها، مطالبا بأن تعمل الجهات ذات الاختصاص لتوفير أماكن مخصصة لأصحاب الدراجات النارية أو هواة ركوب الخيل وبعمل منظم.

وقال وليد مناع ربيعة من مملكة البحرين: أنا سعيد بتواجدي بالشاطئ، وأن هذا المكان يتميز بطبيعته، وأتطلع لأن يكون هناك مركز متخصص للسلامة، يتوافر فيه الهلال الأحمر السعودي والدفاع المدني تحسباً لأي طارئ، لا سمح الله ولخدمة الشاطئ وكذلك الطريق، وأن يكون تواجدهم فقط أيام العطل والإجازات لما لذلك من أهمية.

فيما أكد عدد من مرتادي الشاطئ أهمية مراعاة ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال العمل على توفير أماكن جاذبة ومهيأة لهم داخل الشاطئ بتوافر المنزلقات الخاصة ودورات المياه التي تناسبهم.

إلى ذلك، أكد المتحدث الرسمي لأمانة الأحساء خالد بووشل، أن الأمانة ممثلة في بلدية العقير تولي اهتمامها في تجويد الخدمات البلدية المقدمة لشاطئ العقير، من نظافة وصيانة دورية وتوفير الحاويات ورفعها بشكل مجدول، والعمل على مواكبة التوسع خلال العطل.