مدير الأمن العام: لم نسجل ما يعكر صفو الاحتفالات

مدير الأمن العام: لم نسجل ما يعكر صفو الاحتفالات

الثلاثاء ٢٤ / ٠٩ / ٢٠١٩


رفع مدير الأمن العام الفريق أول ركن خالد بن قرار الحربي التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ولصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية - حفظهم الله- بمناسبة اليوم الوطني التاسع والثمانين لتوحيد المملكة الذي يأتي مكملا للنهج الذي رسمته قيادة هذا الوطن منذ عهد المؤسس المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - طيب الله ثراه – .


جاء ذلك خلال الاحتفال الذي أقامة الأمن العام اليوم بمقر الأمن العام بالناصرية بحضور مساعدي مدير الأمن العام ومدراء الإدارات العامة وقادة القوات .

وقال: إن الدعم اللا محدود من لدن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية - حفظه الله – خطى بالأمن إلى مراحل متقدمة أصبحت مثار إعجاب العالم فالمملكة ورغم كل التحديات الأمنية التي واجهتها والاضطرابات الإقليمية المحيطة بها إلا أنها ولله الحمد ظلت وستستمر - بمشيئة الله - راسخة ثابتة بفضل الله ثم حكمه وحنكة القيادة الرشيدة –التي تحرص دومًا على الاهتمام بالإنسان وحرصهما على تجنيب الوطن كافة المخاطر المحتملة وما قد يهدد أمنه واستقراره لينعم المواطن والمقيم فيها بحياة كريمة يمارس من خلالها شتى شؤونه واهتماماته في أمن وطمأنينة".

وتابع: "نحمد الله أن المواطن والمقيم لديهم الوعي والإدراك التام والإسهام في أمن هذا البلد واستشعارهم لمكانة وقيمة هذه المناسبة - حيث لم نسجل بحمد الله طوال احتفاليات اليوم الوطني التي أقيمت في كافة مناطق المملكة ما يعكر صفو هذه المناسبة الهامة في حياة الوطن ساهم في ذلك ولله الحمد تفهم أبناء هذا الوطن للتنظيم الأمني والمروري الذي رافق المناسبة الوطنية الغالية على قلوبنا حتى انتهاءها".

وأضاف الفريق أول الحربي: "التاريخ الحديث سوف يحفظ للوطن سجلاً ناصعاً بالإنجازات، وشامخاً بالفكر والإبداع والابتكار، يهتدى بتجربته للإنسانية ، فما تحقق من نجاحات للأمن على الصعيد الأمني والمروري والتنظيمي أمر يدعونا للفخر والاعتزاز ويضاعف من جهودنا مستشعرين دوماً أن الوصول للقمة ليس سهلاً لكن المحافظة على ذلك هو الأصعب".
المزيد من المقالات