أصدق المشاعر

أصدق المشاعر

الاثنين ٢٣ / ٠٩ / ٢٠١٩
لا شك في أن كل مواطن يفخر بما حققته المملكة العربية السعودية من نهضة وتقدم في مختلف المجالات العلمية والصناعية والزراعية والتجارية والعمرانية، وما وصلت إليه المرافق والخدمات من مستوى عالٍ في التطور والتحضر، وما للمملكة من مكانة بين الأمم ومنزلة في قلوب العرب والمسلمين بما يؤكد سلامة المنهج وصدق النية وإخلاص القائمين على أمر هذه البلاد وولاة الأمر بها، ويدل على أن الأرض ما دامت طيبة وصالحة فلا بد أن تؤتي أكلها بإذن ربها. وبهذه المناسبة أرفع إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين «يحفظهما الله»، أصدق المشاعر وأجمل العبارات بمناسبة اليوم الوطني المجيد، سائلا الله العلي القدير أن يحفظ لنا الوطن وقادته من كل سوء، فالوطن واليوم نعيش ذكرى توحيده، والاحتفاء به، ينتظر من الشباب وأصحاب الكفاءات العلمية تحقيق طموحه بأن يُسهموا في تطوره وتحقيق رؤيته.

وكيل جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل للبحث العلمي
المزيد من المقالات