الرئيس السنيورة: إرهاب إيران تخطى كل الحدود

الرئيس السنيورة: إرهاب إيران تخطى كل الحدود

الاثنين ٢٣ / ٠٩ / ٢٠١٩
أكد رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق فؤاد السنيورة أن سلوك إيران الإرهابي تخطى كل الحدود والتصورات وتكاد هذه الهجمة الإيرانية تصبح مماثلة لهجمة العدو الإسرائيلي على فلسطين وبلاد العرب، جاء ذلك في بيان أصدره الرئيس السنيورة بمناسبة اليوم الوطني السعودي الـ89.

وجاء في البيان: «يحل اليوم العيد الوطني للمملكة العربية السعودية وهي تتعرض هذا العام في أمنها واستقرارها وسلامة منشآتها لعدوان إيراني غاشم. وإننا إذ نستنكر أشد الاستنكار وندين هذا التعرض لبلاد الحرمين الشريفين ولقيادتها، وليس ذلك للمرة الأولى، فإننا ندعو لاستنفار شامل من جانب الدول العربية والإسلامية، وكذلك الدول الصديقة من أجل ردع هذا العدوان الموصوف والمتكرر».


وأضاف: «تخطى هذا السلوك الإرهابي لإيران كل الحدود والتصورات وتكاد هذه الهجمة الإيرانية تصبح مماثلة لهجمة العدو الإسرائيلي على فلسطين وبلاد العرب، إذ ينال هذا العدوان الإيراني المتكرر من استقلال وسيادة وحرية وأمن واستقرار أكثر من بلد عربي. والذي أصبح واضحا هو أن هذا العدوان لن يكبح جماحه إلا بوقفة تضامنية عربية وإسلامية من حول المملكة موئل العرب والمسلمين لردع هذا العدوان المتكرر والتوقف عن التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة والدول العربية والعودة إلى احترام حق الجوار والإخوة الإسلامية».

وختم السنيورة: اللافت للانتباه -وبالتالي الاستنكار- هذا الإمعان بالدعم لإيران في عدوانها، وكذلك الاستمرار في التهجم على المملكة، اللذان يمارسهما الأمين العام لحزب الله في لبنان، وهو السلوك الذي أصبح لديه ثابتا ومستمرا بما يؤدي إلى زعزعة الاستقرار الوطني والأمني والاقتصادي والمالي والنقدي للبنان. في اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية الشقيقة نجدد التضامن والوقوف إلى جانبها وإلى جانب قيادتها وشعبها، متطلعين إلى أن يعم الخير والأمن والسلام والازدهار جميع ربوع بلاد العرب والمسلمين.
المزيد من المقالات