93 منشأة ساهمت في ازدهار الرياضة السعودية العقود الماضية شهدت تشييد صروح رياضية تضاهي العالمية 15 مدينة متكاملة وإنشاء مقرات جديدة للأندية

اهتمام الحكومة بالرياضيين تنوّع بين اعتماد المشاريع العملاقة ورعاية وتشريف الأحداث الرياضية

93 منشأة ساهمت في ازدهار الرياضة السعودية العقود الماضية شهدت تشييد صروح رياضية تضاهي العالمية 15 مدينة متكاملة وإنشاء مقرات جديدة للأندية

الاحد ٢٢ / ٠٩ / ٢٠١٩
يحظى قطاع الرياضة والشباب في المملكة العربية السعودية «مملكة الإنسانية» باهتمام بالغ ورعاية كريمة من لدن ملوكها بدءًا من المؤسّس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود «طيّب الله ثراه» وحتى عصرنا الحالي بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود «أيَّده الله»، وذلك إيمانًا منهم بأهمية دور الرياضة، التي باتت تشكّل واجهة حضارية للأمم، ونافذة تُطل من خلالها على العالم، إلى جانب حرصهم على الارتقاء بشباب هذا الوطن المعطاء، وإبراز مواهبهم من خلال تمثيلهم للمنتخبات الوطنية، وتحقيق الإنجازات في مختلف المحافل الإقليمية والقارية والعالمية، فضلًا عن استثمار أوقاتهم ببرامج فاعلة وأنشطة جاذبة تُسهم في تحصين أفكارهم وتمسّكهم بمبادئ الدين الحنيف، التي تدعو إلى الوسطية والاعتدال، وتعزيز قيم الانتماء والولاء لقيادتهم ووطنهم وتمكّنهم من صرف أوقاتهم فيما يعود عليهم بالخير والنفع الكبير. وتنوّع اهتمام الحكومة الرشيدة بالرياضة والرياضيين بين اعتماد وتشييد العديد من المشاريع الرياضية العملاقة في مختلف مدن الوطن.

» 93 منشأة رياضية


وعلى مدى نحو تسعة عقود، تمّ تشييد العديد من المنشآت العملاقة، التي يفوق عددها (93) منشأة في مختلف المناطق والمحافظات، كما أن العمل يسير حاليًا على قدم وساق لافتتاح منشآت أخرى تخص بعض الأندية.

وشهدت العقود الماضية تشييد العديد من الصروح الرياضية، التي تضاهي نظيراتها في الدول المتقدمة، ومن ذلك استاد الملك فهد الدولي بالرياض «الدرة»، الذي تم افتتاحه رسميًا عام 1988 وتبلغ طاقته الاستيعابية 64 ألف متفرج، وكذلك إستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة «الجوهرة المشعّة»، الذي تم تدشينه رسميًا عام 2014 ويتسع لنحو 63 ألف متفرج. وإضافة إلى ذلك يوجد إستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض، وإستاد الأمير عبدالله الفيصل بجدة، وإستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام.

» 15 مدينة رياضية متكاملة

أما على مستوى المدن الرياضية، فقد تم افتتاح ما يقارب 15 مدينة رياضية متكاملة، منها مدينة الملك فهد الرياضية بالطائف ومدينة الأمير ناصر بن عبدالعزيز الرياضية بوادي الدواسر، ومدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بمكة المكرمة، ومدينة الأمير نايف بن عبدالعزيز الرياضية بالقطيف، ومدينة الملك سعود الرياضية بالباحة، ومدينة الأمير محمد بن عبدالعزيز الرياضية بالمدينة المنورة، ومدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء، ومدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الرياضية بحائل، ومدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الرياضية بالمحالة -أبها-، ومدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية بالخبر، ومدينة الملك سلمان بالمجمعة، ومدينة الملك خالد الرياضية بتبوك، كما توجد مدينتان ساحليتان في جدة والدمام، فضلًا عن الصالات الرياضية والمسابح الأولمبية والمكاتب الإدارية للهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية، ومستشفى الأمير فيصل بن فهد للطب الرياضي، ومركز الملك فهد الثقافي، ومعهد إعداد القادة بالرياض.

» 12 بيتًا للشباب

ومن ضمن المنشآت أيضًا، التي تم تشييدها، بيوت الشباب، إذ يتواجد ما يقارب 12 بيتًا للشباب في كل من الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة ومكة المكرمة والطائف وأبها والقصيم وحائل والأحساء والمجمعة وتبوك، إضافة إلى معسكرين للشباب في مدينتي الطائف وحائل، كما تم تدشين ما يقارب 11 ساحة رياضية في كل من خميس مشيط والدوادمي والرياض وبلجرشي والخفجي والقريات والوجه وحفر الباطن ورفحاء وأبها وعفيف.

وإلى جانب تلك المنشآت الرياضية، قامت الهيئة العامة للرياضة -الرئاسة العامة لرعاية الشباب سابقًا- بإنشاء العديد من مقرات الأندية، التي كان آخرها افتتاح مقرات أندية التعاون وأُحد في أكتوبر 2017، وهجر في يناير 2018.

بيتا للشباب تتواجد في كل من الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة ومكة المكرمة والطائف وأبها والقصيم وحائل والأحساء والمجمعة وتبوك.

12

ساحة رياضية دشنت في كل من خميس مشيط والدوادمي والرياض وبلجرشي والخفجي والقريات والوجه وحفر الباطن ورفحاء وأبها وعفيف.

11

افتتاح إستاد الملك فهد الدولي بالرياض «الدرة»، وتبلغ طاقته الاستيعابية 64 ألف متفرج

1988

منشأة شيّدت في مختلف المناطق والمحافظات على مدى 9 عقود.

15

مدينة رياضية متكاملة افتتحت خلال السنوات الماضية بمختلف مناطق ومدن المملكة.
المزيد من المقالات
x