بومبيو من أبوظبي: خطر طهران يهدد العالم

بومبيو من أبوظبي: خطر طهران يهدد العالم

شدد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الخميس، على أن الخطر الإيراني يهدد العالم، مشيدا بإعلان السعودية والإمارات مشاركتهما في حماية الممرات المائية، في وقت تحفظت العراق، معلنة رفضها الالتحاق بأي قوة تؤمن المعابر المائية في الخليج.

وبحث ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد مع الوزير بومبيو تداعيات الهجوم على منشآت نفط تابعة لشركة أرامكو السعودية. بحسب ما نقلت وكالة «أسوشييتد برس» الأمريكية.


وبعد وصوله إلى العاصمة الإماراتية، قادماً من السعودية، قال بومبيو: إن الخطر الإيراني يهدد العالم، وتابع: إن العقوبات على إيران هي لوقف عملياتها الإرهابية، لافتا إلى أنها تهدف إلى حرمان طهران من إيصال الأموال إلى حزب الله وحلفائها، وشدد على أن هناك عقوبات إضافية على نظام الملالي.

وأمس الأول ومن باب مسؤوليتها الإقليمية والدولية، أعلنت المملكة الانضمام للتحالف البحري بما يعزز الأمن وسلامة السفن التجارية العابرة للممرات في الخليج بمضيقي هرمز وباب المندب وبحر عمان.

وفي السياق، رفضت بغداد الالتحاق بقوة حماية المعابر المائية، وقال الكاتب والباحث السياسي العراقي، كريم بدر في اتصال هاتفي مع «اليوم»: إن العراق نأت بنفسها منذ بداية التصعيد التخريبي الإيراني في الخليج والمنطقة. وشدد بدر على أن بلاده اتخذت موقفا محايدا، معللا الرفض العراقي بالقول: إن بغداد تحرص على علاقتها مع طهران بحكم المصالح المشتركة العديدة بين البلدين. على حسب قوله.
المزيد من المقالات