النصر والحزم.. لقاء مداواة الجراح

العالمي يحاول طي صفحة الآسيوية واستعادة توازنه سريعا

النصر والحزم.. لقاء مداواة الجراح

الجمعة ٢٠ / ٠٩ / ٢٠١٩
عقب خروجه من دوري أبطال آسيا، يحاول النصر طي الصفحة القارية واستعادة توازنه سريعاً عندما يستقبل الحزم اليوم الجمعة على استاد الملك فهد الدولي بالرياض لحساب منافسات الجولة الرابعة لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. ويسعى النصر الذي يحتل الوصافة برصيد 7 نقاط وبفارق الأهداف عن الهلال المتصدر بنفس الرصيد، إلى مصالحة جماهيره عبر مباراة الليلة، التي يضع نقاطها الثلاث هدفاً رئيساً له للانفراد بالصدارة والتشبث بها في قادم المباريات. ورغم افتقاد الفريق لنجمه النيجيري أحمد موسى بسبب الإصابة وربما البرازيلي جوليانو، الذي لم تتأكد مشاركته إلا أن قائمته ستشهد تواجد يحيى الشهري ومختار علي وربما عبدالفتاح آدم على أن تخضع مشاركتهم لقرار المدرب فيتوريا. أما الحزم، الذي لم يتذوق طعم الفوز ولا يملك في رصيده إلا نقطة وحيدة، فقد تلقى في الجولة الماضية خسارة قاسية على ملعبه أمام الاتفاق، ويأمل في إيقاف نزيف النقاط والعودة ولو بنقطة التعادل، التي سيكون لها أثر إيجابي على معنويات اللاعبين. ومع أن الترشيحات المسبقة تصب في مصلحة النصر، الطرف الأفضل فنياً وعناصرياً، إلا أن الحزم لن يكون صيداً سهلا وربما يكون له رأي آخر.
المزيد من المقالات
x