حريق يلتهم 26 طفلاً ومعلمهم في مدرسة بليبيريا

حريق يلتهم 26 طفلاً ومعلمهم في مدرسة بليبيريا

الأربعاء ١٨ / ٠٩ / ٢٠١٩


لقي 26 طفلا ومعلمهم حتفهم جراء حريق اندلع في مدرسة بليبيريا، بغرب إفريقيا، حسبما أفادت إدارة الإطفاء اليوم الأربعاء.

وذكر سامي كو، رئيس عمليات خدمة الإطفاء الوطنية أنه "تم انتشال جثث 26 طالبا، وجثة معلم واحد حتى الآن، فيما يجري البحث عن جثتين"، مضيفا أن عدد القتلى قد يصل إلى .29

وأفاد كو أن الحريق اندلع مساء أمس الثلاثاء في مدرسة قرآنية داخلية في بينيسفيل بضواحي العاصمة مونروفيا.

وما زال التحقيق جاريا اليوم الأربعاء لتحديد ملابسات الحريق، ويعتقد مسؤولو الإطفاء إن السبب وراء الحريق ربما كان مشكلة في كابل كهربي.

وغرد الرئيس جورج ويا عبر موقع "تويتر"، بعدما زار موقع الحريق صباح اليوم وأعرب عن تعازيه لأهالي الضحايا: "صلواتي من أجل أسر الأطفال الذين لقوا حتفهم مساء أمس في مدينة بينيسفيل إثر حريق مميت التهم مدرستهم".