سيدة فرنسا الأولى بريجيت ماكرون تعود للتدريس

سيدة فرنسا الأولى بريجيت ماكرون تعود للتدريس

الثلاثاء ١٧ / ٠٩ / ٢٠١٩
قررت السيدة الأولى في فرنسا بريجيت ماكرون قرينة الرئيس إيمانويل ماكرون العودة مرة أخرى للتدريس في قاعات الدراسة، حيث ستقوم بتدريس اللغة الفرنسية في إحدى المدارس بضواحي العاصمة باريس.

وقالت ماكرون خلال افتتاح المدرسة التي تقع في منطقة «كليشي سو بواه»: إنها سوف تكون متوترة بعض الشيء، ولكنها أضافت: إنه من الجيد أن تقوم بـ«الحركة».


وسوف يكون طلاب بريجيت ماكرون من الباحثين عن فرص عمل والأشخاص الذين لم يستكملوا تعليمهم الثانوي، ويحاولون شق طريقهم في مجال العمل.

وذكرت ماكرون البالغة 66 عاما أن هذا البرنامج التعليمي مهم للغاية، وأنها تريد أن توضح أنه من الممكن أن يبدأ الإنسان مرة أخرى في أي عمر.

وتوقفت ماكرون عن التدريس قبل 4 سنوات من أجل دعم زوجها في حياته السياسية.
المزيد من المقالات