بحث كافة معوقات آلية تصريف مياه الأمطار في حاضرة الدمام

بحث كافة معوقات آلية تصريف مياه الأمطار في حاضرة الدمام

الأربعاء ١١ / ٠٩ / ٢٠١٩
بحث الاجتماع التحضيري الأول لموسم الأمطار، الذي عقد في مقر الأمانة صباح أمس حل كل المعوقات، التي قد تعترض آلية العمل في تصريف مياه الأمطار، والتي قد تتجمع في الأماكن المخدومة وغير المخدومة بشبكات تصريف مياه الأمطار، التي بلغت نسبتها في حاضرة الدمام 60%، من خلال مشاريع تصريف مياه الأمطار، وكذلك مضخات المياه المتنقلة والآليات والمعدات في الأماكن الحرجة، التي تم تحديدها مسبقا لسرعة التعامل معها ومعالجتها أولا بأول، وتنظيم العمل بين كل الجهات المعنية من خلال غرفة العمليات، التي تديرها أمانة المنطقة الشرقية. ورأس الاجتماع أمين المنطقة الشرقية بالإنابة م. عصام المُلا بحضور وكيل الأمين للخدمات م. زياد مغربل، ووكيل الأمين لشؤون البلديات سعيد شويل، ووكيل الأمين المساعد للتعمير والمشاريع م. زياد بخرجي، ووكيل الأمين المساعد لشؤون البلديات محمد الصفيان، ومديري الإدارات المعنية في الأمانة، ورؤساء البلديات. وافتتح المُلا الاجتماع بتأكيده على أن توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية، بمضاعفة الجهد والتعاون بين كل الجهات الخدمية للاستعداد الجيد لموسم الأمطار. بعد ذلك استعرض وكلاء الأمانة ورؤساء البلديات خطة أمانة المنطقة الشرقية، واستعداد كل بلدية لموسم الأمطار من خلال كل المحطات وتجهيز الآليات والمعدات والطاقات البشرية للعمل في كل المواقع على مدار الساعة تحسباً لأي طارئ قد يحدث جراء هطول الأمطار، كما تم استعراض الصيانة الوقائية للشبكات ومحطات تصريف مياه الأمطار والأنفاق، وتجهيز غرف العمليات الفرعية بالبلديات ليتم تفعيلها، وتحديث معلومات الاتصال للمعنيين بتطبيق الخطة، إلى جانب استعراض كميات الأمطار التي هطلت خلال العام الماضي، التي شهدتها المنطقة الشرقية، وكذلك كمية مياه الأمطار، التي تم تصريفها عبر محطات تصريف مياه الأمطار والشبكات، التي بلغت أكثر من 6 ملايين متر مكعب، تم تصريفها إلى مياه الخليج العربي، فيما استعرضت إدارة الكوارث والأزمات بالأمانة خطتها في الاستعداد الاستباقي لمواجهة موسم الأمطار، فيما استعرضت باقي الإدارات المعنية بالأمانة الخطط والمشاريع، التي نفذت والجاري تنفيذها في كل مدن ومحافظات المنطقة الشرقية. وفي ختام الاجتماع، أكد م. عصام المُلا ضرورة التعاون وبذل أقصى الجهود وتسخير كل الإمكانات من أجل إنجاح خطة تصريف مياه الأمطار لهذا العام، كما طالب الجميع بضرورة الوقوف الميداني لتنفيذ خطة التعامل مع موسم الأمطار والرفع أولا بأول بتقارير عن تنفيذ الخطة.
المزيد من المقالات