«التيفو» في الملاعب السعودية.. فن وإبداع

«التيفو» في الملاعب السعودية.. فن وإبداع

الثلاثاء ١٠ / ٠٩ / ٢٠١٩
- «حبيبي يا رسول الله».. عمل اتحادي وصل العالمية - الأهلي أدخله للملاعب بشكله الحديث - «جوكر» الهلال.. علامة بارزة - النصر.. إبداع في صناعة «التيفو» بات «التيفو» أحد أبرز عناصر المتعة التي تقدمها الجماهير في مختلف ملاعب كرة القدم العالمية، حتى أن عشاق اللعبة يتسمرون حول شاشات التلفاز من أجل متابعة «اللوحة الفنية» التي يقدمها أنصار أحد الفريقين أو كلاهما خلال المواجهات الهامة والتنافسية. «التيفو» في المدرجات الرياضية هو عبارة عن لوحة فنية تشكلها الجماهير الرياضية لإضافة شيء من الجمالية في الملاعب الرياضية لصالح فريقها المفضل أثناء دخوله لأرضية الملعب، وذلك من خلال توجيه رسائل تدل على المؤازرة والتشجيع لإظهار المحبة للفريق، وكذلك توجيه رسائل تحذيرية تبث الرعب في صفوف الفريق المنافس. وفي المملكة العربية السعودية، أصبح التنافس كبيرا بين الأندية الجماهيرية في صناعة «التيفو»، حتى باتت لقاءاتهم لا تخلو أبدا منه؛ بغرض بث الحماس بين نجوم فريقهم، أو إيصال رسالة هامة لأعضاء أو مسؤولي الفريق، وكذلك لكافة متتبعي كرة القدم السعودية. » إيطاليا.. منبع «التيفو» كانت إيطاليا وجماهيرها المهوسون بكرة القدم السباقين في صناعة التيفو في نهاية الستينات الميلادية، حيث إن التيفو «Tifo» هو اصطلاح مختصر من كلمة «Tifosi» الإيطالية، والتي تعني أنصار الفريق. ويبدو أن التيفو كان من أهم ثقافات جماهير «الألتراس»، وهم المشجعون المنتمون لرابطة جماهيرية معينة تلك التي تحمل أفكارا خاصة بها. في إيطاليا كانت الانطلاقة، لينتشر التيفو بعد ذلك في دول جنوب أوروبا، قبل أن يمتد إلى كافة الدول الأوروبية في الثمانينات الميلادية، ومنها إلى كافة دول العالم. وعادة ما يكون التيفو مصنوعا من صفائح الورق الملون أو البالونات أو من الإعلام واللافتات، وله عدة أشكال وطرق، لكن أشهرها على الإطلاق الدخلة الورقية، والتي تعتمد على الأوراق والبلاستيك بشكل كامل. » التعاون صاحب أول «تيفو» سعودي اختلافات كبيرة يشهدها الشارع الرياضي السعودي حين الحديث حول صاحب أول «تيفو» صنع في السعودية، وبالخصوص ما بين الجماهير الأهلاوية ونظيرتها الهلالية، حيث يرى كل طرف بأنه صاحب الأولية. وما بين هذا وذاك، يتذكر التاريخ التيفو الذي صنعته جماهير التعاون في العام 1987م، خلال إقامة بطولة كأس الأمير عبد الإله بن عبدالعزيز الودية على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في بريدة، بمشاركة أندية كل من: التعاون، الهلال، الاتحاد، العربي، الأنصار، والرائد. التيفو الأول على مستوى كرة القدم السعودية صمم من الفلين، وحمل عبارة «القصيم ترحب بكم»، دون نسيان لموروث المنطقة وحضارتها، حيث تواجد البيت القصيمي المبني من الطين، بالإضافة لبرج مدينة بريدة، الذي يعد أحد أبرز معالم المنطقة. » الأهلي حمل الأولية في التجديد لم يكن «التيفو» أداة جماهيرية متعارف عليها في الملاعب السعودية، حتى أعادت جماهير الأهلي تنفيذه بشكل حديث ومميز في العام 2011م، وبالتحديد في اللقاء الذي جمع الأهلي بنجران على ملعب الأمير عبدالله الفيصل بجدة، حيث كان اللقاء يصادف اليوم الوطني السعودي، وفيه دشن الأهلاويون نشيد النادي الرسمي. ورغم أن الأهلي حمل الأولية في التجديد، وإظهار التيفو بصورة مختلفة، إلا أنه لم يقارع الإبداع في تصاميم التيفو التي قامت أندية الهلال والنصر والاتحاد بصناعتها فيما بعد. » «حبيبي يا رسول الله».. خطف أنظار العالم في العام 2015م، شهدت الملاعب السعودية أروع «تيفو» على الإطلاق، فقد بلغ صداه وسائل الإعلام العالمية، التي تناقلت بإعجاب حيثيات إقامة هذه اللوحة الفنية من قبل جماهير نادي الاتحاد. ووسط حضور جماهيري تجاوز الـ(59) ألف متفرج، رفعت جماهير العميد «تيفو» حمل عبارة «حبيبي يا رسول الله» نصرة للنبي -صلى الله عليه وسلم-، وردا على الرسومات المسيئة له التي كانت قد طرحتها إحدى الصحف العالمية الواسعة الانتشار. » «الجوكر».. تيفو هلالي عالمي عرف عن الجماهير الهلالية إبداعها الكبير في تصميم التيفو، لكن تيفو «الجوكر»، الذي أقيم خلال مواجهة لخويا القطري في العام 2015م كان من أبرز اللوحات الفنية التي قدمتها جماهير الزعيم، حتى أن موقع «جريت جول» الإنجليزي، المتخصص في نشر أبرز اللقطات الكروية عن أجمل تيفو في العالم الذي رسمته الجماهير في المدرجات، صنف تيفو الهلال الذي جسد شخصية «الجوكر» كواحد من أبرز (10) تيفو على مستوى العالم. » «WE ARE BACK ASIA».. جسد التألق النصراوي جماهير النصر، هي واحدة من أبرز الجماهير السعودية التي تقدم أفكارا جديدة أثناء تنفيذ «التيفو»، ومع عودة الفريق للمشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا في العام (2015)م، رسم عشاق العالمي لوحة فنية غاية في الروعة حملت عنوان «WE ARE BACK ASIA»، لتكون تيفو خالدا في تاريخ كرة القدم السعودية. » تنافس شرس و«تيفو» موحد رغم التنافس التاريخي والكبير بين فريقي الأهلي والاتحاد، إلا أن ذلك لم يمنعهما من تنفيذ «تيفو» موحد، خاصة وأنه كان يتعلق بسيد المرسلين ونبي الرحمة محمد -صلى الله عليه وسلم-، حيث قدم الفريقان لوحة فنية مشتركة في المباراة الدورية التي جمعتهما في العام 2017م، حملت عبارة «محمد قدوتنا» في رسالة وجهت لكافة العالم أن النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- هو قدوة المسلمين. » «التيفو».. والتنافس العالمي..! رغم أن البدايات تسجل في التاريخ للكرة الإيطالية، إلا أن «التيفو» بات علامة بارزة لدى العديد من جماهير كرة القدم الأوروبية على وجه التحديد، حيث شهدت السنوات الأخيرة تفوقا كبيرا لجماهير الكرة الألمانية والإسبانية والفرنسية، وكذلك البرتغالية والإنجليزية والهولندية في صناعة التيفو المختلف، والذي يكون حديث الساعة في مختلف وسائل الإعلام العالمية. » 70 ألفا متوسط تكلفة «التيفو» نظرا للتكلفة المادية الكبيرة التي يتطلبها تنفيذ التيفو، فإن العديد من الجماهير تحرص على تنفيذها خلال المباريات الهامة والجماهيرية، حيث إن تكلفة تنفيذ التيفو تختلف بحسب الحجم والمواد المستخدمة في تصميمه. وتتراوح تكلفة التيفو منذ لحظة التصميم وحتى التنفيذ ما بين الـ(30) ألف ريال سعودي إلى (150) ألف ريال سعودي، بحسب الحجم والطريقة المراد تنفيذها، حيث إن تكلفة التيفو «الدبل»، والتيفو المتحرك أكبر بكثير من التيفو العادي الثابت. جرافيك -------- - البداية التعاون عام 1987 - التحديث الأهلي عام 2011 - الأروع الاتحاد عام 2015 - الأبدع الهلال عام 2015 - التألق النصر عام 2015
المزيد من المقالات
x