موجة غضب بسبب «اضطهاد المرأة»..مشجعة إيرانية تحرق نفسها

موجة غضب بسبب «اضطهاد المرأة»..مشجعة إيرانية تحرق نفسها

الثلاثاء ١٠ / ٠٩ / ٢٠١٩


سادت موجة من الانتقادات للنظام الإيراني بعد أن قامت مشجعة كرة قدم بإضرام النار في نفسها في العاصمة طهران ، بعد الحكم عليها بالسجن 6 أشهر بتهمة محاولة الدخول استاد إحدى المباريات.


وكانت الفتاة - المعروفة في بعض من وسائل الإيرانية بـ "سحر"، وهو ليس اسمها الحقيقي - قد أضرمت النار في نفسها بعد أن حُكِم عليها بالسجن لمدة ستة شهور بتهمة محاولة دخول ملاعب لمشاهدة مباريات كروية.

وأعلنت عن وفاتها شبكة إيرانية لحقوق الانسان مقرها في الخارج تطلق على نفسها اسم وكالة أنباء ناشطي حقوق الانسان ( HRANA).

وكانت "سحر" قد أضرمت النار في نفسها في الثاني من سبتمبر الحالي بعد خروجها من مرافعة أمام محكمة أصدرت بحقها حكما بالسجن "لمحاولتها بشكل غير شرعي دخول ملاعب لمشاهدة مباريات" في وقت سابق من عام 2019.

ولم تورد وسائل الاعلام الايرانية المحلية خبر اضرام "سحر" النار في نفسها، ولكن الحدث كان له ردود فعل واسعة في وسائط التواصل الاجتماعي تحت هاشتاغ "بلو غيرل" (أي الفتاة الزرقاء) وذلك في اشارة إلى لون ملابس فريقها المفضل، فريق طهران استقلال.
المزيد من المقالات
x