ملعب البحرين الوطني يبتسم للصقور

يعودون للعب عليه بعد 2432 يوما

ملعب البحرين الوطني يبتسم للصقور

الاثنين ٠٩ / ٠٩ / ٢٠١٩
بعد 2432 يوما يعاود الأخضر السعودي الظهور من جديد على استاد البحرين الوطني، عندما يحل ضيفا على نظيره اليمني في نطاق منافسات الجولة الثانية للتصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023. وسبق للأخضر أن لعب على ملعب البحرين الوطني، الذي تم إنشاؤه عام 1981 ويتسع لنحو 35 ألف متفرج، 17 مباراة، فاز خلالها في 9 مباريات وتعادل في 3 مباريات وخسر 5 مباريات أخرى. وتعود أول مباراة للأخضر إلى 23 مارس 1986 عندما واجه الكويت في بطولة الخليج الثامنة وخسر أمامه 1-3، وسجل هدفه الوحيد ماجد عبدالله في مباراة شهدت خروج المدافع عبدالرحمن الرومي بالبطاقة الحمراء بعد مرور ربع ساعة على انطلاقة الشوط الثاني، بينما تعود آخر مباراة إلى 12 يناير 2013 عندما قابل الكويت أيضا في بطولة الخليج الحادية والعشرين وخسر أمامه 0-1. وفي تصفيات كأس العالم، خاض الأخضر 3 مباريات على نفس الملعب، فاز خلالها في مباراتين عام 2002 على العراق 1-0 سجله عبيد الدوسري، وعلى البحرين 4-0 تناوب على تسجيلها عبيد الدوسري وعبدالله الشيحان وعبدالله الواكد وسامي الجابر، وتعادل في الثالثة سلبيا أمام البحرين عام 2010.

ويبقى يوسف الثنيان الأكثر ظهورا على هذا الملعب، إذ لعب 11 مباراة وبمجموع 743 دقيقة، يأتي بعده حسين عبدالغني برصيد 8 مباريات وبمجموع 713 دقيقة. أما الأكثر تسجيلا للأهداف، فهو عبيد الدوسري برصيد 5 أهداف، يليه ماجد عبدالله برصيد 4 أهداف، ثم محيسن الجمعان بهدفين.
المزيد من المقالات
x