9 ملفات على طاولة وزير الطاقة الجديد

9 ملفات على طاولة وزير الطاقة الجديد

أكد مختصون في قطاع النفط أن تعيين صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان وزيرا للطاقة، يسهم في تعزيز نشاط قطاع الطاقة محليا وعالميا، لا سيما أنه يمتلك العديد من الخبرات والمؤهلات التي تمكن المملكة من قيادة القطاع عالميا، مشيرين إلى أن سموه يعد صانع السياسات في مجال الطاقة سواء بالسعودية، أو على مستوى منظمة أوبك، ويعد ذاكرة مؤسساتية.

وأشاروا إلى أن العديد من الملفات ستكون على طاولة الوزير الجديد منها: ترشيد الطاقة، واستقرار أسعار النفط، وتنمية الموارد المختلفة، ومواجهة توترات السوق في ظل الحرب التجارية، وتهديدات النظام الإيراني في الخليج، وظهور مصادر غير تقليدية للنفط، وتفعيل الطاقة البديلة بالمملكة، ومواكبة زيادة حجم النمو للاقتصاديات الناشئة، إضافة إلى العوامل الجيوساسية والبيئية والفنية.