الألمان يخشون إعصار فان دايك

الألمان يخشون إعصار فان دايك

الخميس ٠٥ / ٠٩ / ٢٠١٩
لا أحد يتغلب على فيرجيل فان دايك، سواء على مستوى الجوائز أو في الملعب، حيث تمكّن مدافع المنتخب الهولندي لكرة القدم من أن يرفع مستواه كثيرًا ليناطح الثنائي ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

ويحظى مدافع المنتخب الهولندي البالغ من العمر 28 عامًا باحترام كبير من جماهير المنتخب الهولندي وفريق ليفربول، الذي يلعب له أسبوعيًا في الدوري الإنجليزي الممتاز.. المنافسون يخشونه، ولكن فوق كل هذا، وعلى مستوى العالم تقريبًا، يحظى باحترام كبير.


ويعتبر فان دايك أفضل مدافع في العالم، وكان أحد مفاتيح لعب يورجن كلوب، مدرب فريق ليفربول، الذي فاز بدوري أبطال أوروبا، كما أنه اختير أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز.

لا يحب فان دايك الصوت العالي، ولكنه يحمل سلطة طبيعية، ليس فقط بسبب حضوره الجسدي، وجعله رونالد كومان، مدرب المنتخب الهولندي الذي كان مدافعًا جيدًا، قائدًا للمنتخب الوطني.

فان دايك قاتل، ومن فريق سيلتيك، بطل الدوري الأسكتلندي، انتقل إلى ساوثهامبتون في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث كان مدربه هناك هو كومان.

ثم جاءت صفقة انتقاله إلى ليفربول في يناير 2018 مقابل 75 مليون جنيه إسترليني (95 مليون دولار، الذي أصبح أغلى مبلغ للتعاقد مع مدافع)، هذا الإنفاق أتى بثماره لليفربول.

فوق كل هذا، قدرات فان دايك على انتزاع الكرة في الحالات الفردية لا يمكن مضاهاتها، وعندما تمكّن نيكولاس بيبي من مراوغته هذا الموسم أصبح أول لاعب يفعل هذا في 50 مباراة بالدوري الإنجليزي.
المزيد من المقالات