أمير الشرقية يبحث الموضوعات المشتركة مع سفير الأرجنتين

أمير الشرقية يبحث الموضوعات المشتركة مع سفير الأرجنتين

الثلاثاء ٣ / ٠٩ / ٢٠١٩
التقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية -يحفظه الله-، في مكتب سموه بديوان الإمارة أمس، سفير جمهورية الأرجنتين لدى المملكة مارسيلو جيلاردوني، والوفد المرافق.

ونوه سموه في مستهل اللقاء بالعلاقات الوثيقة والراسخة التي تربط المملكة بجمهورية الأرجنتين، مؤكدا أنها علاقات تمتد لأكثر من سبعين عاما، وتتوثق في كل يوم، مشيرا إلى أنها علاقات تمتاز بالودية، واحترام وجهات النظر، والعمل المشترك لتعزيز الأمن والسلم، وهو ما عززته الزيارات المتبادلة بين البلدين، مبينا سموه أن زيارة سمو ولي العهد نهاية العام الماضي لجمهورية الأرجنتين للمشاركة في قمة العشرين، أسهمت في تعزيز العلاقة بين البلدين، مضيفا إن المملكة والأرجنتين تعملان لتعزيز العلاقات الثنائية ضمن مجموعات العمل الدولية التي تشتركان فيها، متمنيا سموه لجمهورية الأرجنتين التقدم والرخاء.

وجرى خلال اللقاء بحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

من جهته، عبر سفير جمهورية الأرجنتين عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية، مبينا أن بلاده تسعى لتعزيز العلاقة مع المملكة، من خلال التفاهمات الدبلوماسية، وتعزيز التبادل التجاري، والسعي للمشاركة في تحقيق رؤية المملكة 2030، مشيدا بالتطور المتسارع الذي تشهده المملكة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد، متمنيا للمملكة حكومة وشعبا التوفيق.