مدن حاضرة الدمام صديقة لـ«ذوي الإعاقة» قبل 2020

مدن حاضرة الدمام صديقة لـ«ذوي الإعاقة» قبل 2020

الثلاثاء ٣ / ٠٩ / ٢٠١٩
كشف أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، أنه سيتم الانتهاء من تنفيذ مشروع تحويل مدن حاضرة الدمام، لتصبح صديقة للأشخاص ذوي الإعاقة قبل عام 2020، مؤكدا أن الأمانة عازمة في تنفيذ خطتها على أن تكون محافظة الخبر ضمن أفضل 100 مدينة عالمية.

» دراسة متكاملة

أشار الجبير إلى أن الأمانة أعدت دراسة متكاملة لإعداد الدراسات والتصاميم والأدلة الهندسية لتطبيق معايير الوصول الشامل بمدن حاضرة الدمام، لتصبح مدنا صديقة للأشخاص ذوي الإعاقة، وكبار السن، بهدف تمكينهم من المشاركة بشكل كامل في المجتمع، وباستقلالية تامة من خلال الوصول اعتمادا على أنفسهم إلى كافة الأماكن والأنشطة، بشكل يسير يكفل المساواة مع الأسوياء من المجتمع، ويعمل على تذليل العقبات التي تقيدهم وتحد من إنتاجيتهم واستقلالهم في المجتمع، تنفيذا للتوجيهات التي تنص على وجوب تأمين حركة تنقل سهلة للمعاقين وكبار السن.

» ممرات ومجاورات

وأضاف إنه يتم حاليا إنشاء ممرات للمشاة، ومجاورات سكنية، ستكون جاهزة خلال الثلاث السنوات المقبلة، لخدمة المواطن والمقيم، ضمن برنامج «أنسنة» المدن، وجعلها مريحة أكثر للمواطن، لتعزيز الانتماء والوطنية.

» تطوير الواجهات

وذكر أن الأمانة تعمل على تطوير الواجهات البحرية والمدن الساحلية، والتي تعتبر جزءا من المشاريع التنموية الخدمية التي تخدم المواطن والمقيم، مشيرا إلى أن الأمانة تسعى لتجهيز واجهات بحرية بمواصفات عالمية لتنافس المدن الساحلية العالمية، لتطوير وتعزيز السياحة الداخلية عبر تنفيذ مشاريع تنموية تخدم الزائر والسائح.

» جذب سياحي

وشدد الجبير على أن الشواطئ البحرية عامل جذب سياحي مهم، وهو ما عملت عليه الأمانة من خلال مساهمة وكالة التعمير والمشاريع ووكالة الاستثمار بالأمانة في عملية الجذب السياحي، عبر تنفيذ متطلبات السائح من خلال تجهيز الشواطئ والواجهات البحرية، وتنفيذ حزمة من المشاريع الكبيرة في الواجهات البحرية في الدمام والخبر ورأس تنورة والقطيف والجبيل والخفجي.

» اشتراطات للمستثمرين

وكشف أن أمانة الشرقية وضعت اشتراطات خاصة للمستثمرين الذين يرغبون بإقامة مشاريع سياحية استثمارية على الواجهات البحرية مثل المطاعم، إذ تم اشتراط أن تكون نسبة المباني التي ستقام 5٪ فقط، وبقية المساحة تكون عبارة عن خدمات، وهو ما يبحث عنه السياح ومرتادو هذه الأماكن.