«أدبي الشرقية» يعيد طباعة عدد «هجر» الأول

بمناسبة احتفاله بافتتاح مقره الجديد في الدمام

«أدبي الشرقية» يعيد طباعة عدد «هجر» الأول

الاثنين ٠٢ / ٠٩ / ٢٠١٩
أعاد نادي «المنطقة الشرقية الأدبي» طباعة العدد الأول الوحيد والنادر من مجلة «هـَجَـر» الأدبية والاجتماعية، بمناسبة احتفاله بافتتاح مقره الجديد في مدينة الدمام 27 أغسطس 2019، والذي يتزامن مع ذكرى مرور ثلاثين عامًا على تأسيسه كمؤسسة ثقافية وطنية ترعى الفكر والأدب.

وأوضح رئيس مجلس إدارة النادي والأمين المساعد لاتحاد الأدباء والكتاب العرب الناقد محمد بودي أن السبب وراء إعادة طباعة مجلة هجر الأدبية والاجتماعية والتي أصدرها «النادي الأدبي» في المعهد العلمي بالأحساء في أغسطس عام 1956، هو إحياء الجهود الأدبية التي بذلها الرواد في إثراء الحركة الثقافية في المملكة، مشيرا إلى أنه رأس تحرير المجلة آنذاك الأديب الكبير الراحل الشيخ عبدالله بن خميس وتولى سكرتارية تحريرها الأديب الراحل عبدالله الشباط.


وأضاف: إن المجلة تقدم صورة زاهية لحراك ثقافي مبكر شهدته الأحساء لكونها قِبلة العلماء والأدباء، وأن سعادة وكيل إمارة الأحساء سابقا الأستاذ عبدالوهاب بن عبدالله بن عبداللطيف بودي أهدى له هذه المجلة قبل خمسة وعشرين عاما، مؤكدا أنه بدوره قدمها لنادي «المنطقة الشرقية الأدبي» ليقرأها محبو الثقافة باعتبارها وثيقة أدبية تحمل حِبر أدبائنا الكبار وعبق ذكراهم، وأشار «بودي» إلى أن النادي يفتح أبوابه لكافة شرائح المجتمع للاطلاع على محتوياته والاستفادة من فعالياته على مدار العام.
المزيد من المقالات
x