وزير المال اللبناني: لم نتبلغ بقدوم ناقلة النفط الإيرانية

وزير المال اللبناني: لم نتبلغ بقدوم ناقلة النفط الإيرانية

السبت ٣١ / ٠٨ / ٢٠١٩
صرح وزير المال اللبناني علي حسن خليل لرويترز، أمس الجمعة، أنه لم يتم إبلاغ لبنان بأن الناقلة الإيرانية أدريان داريا، وهي محور مواجهة بين الولايات المتحدة وإيران، تتحرك متجهة لأحد الموانئ اللبنانية.

وقال خليل: «لم نتبلغ بقدوم ناقلة النفط الإيرانية إلى لبنان».


» خوف أنقرة

وذكر وزير الخارجية التركي في وقت سابق أن الناقلة في طريقها إلى لبنان، قبل أن يتراجع لاحقا حيث قال: نوضح أن الناقلة الإيرانية لا تتوجه إلى ميناء لبناني لكن إلى المياه الإقليمية اللبنانية.

ويعكس تضارب التصريحات التركية خوف أنقرة من التهديدات الأمريكية بفرض عقوبات عليها، بعد تراجعها عن استقبال الناقلة الإيرانية، التي أفرجت عنها السلطات في جبل طارق قبل نحو ثلاثة أسابيع.

ويعيش لبنان وضعا متأزما، حيث اتهم الجيش الإسرائيلي إيران، الخميس، بالسعي بالتعاون مع ميليشيات حزب الله لتصنيع صواريخ موجهة وعالية الدقة في لبنان، وقال: إن من شأن صواريخ مماثلة التسبب بـ«خسائر بشرية فادحة» في إسرائيل.

» عقوبات أمريكية

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد قالت الخميس: إن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على «جمال ترست بنك»، والشركات التابعة له في لبنان لتسهيله الأنشطة المالية لميليشيات حزب الله.

وأكدت الوزارة أن البنك يحول الأموال لأسر المفجرين الانتحاريين.

وشدد وزير الخارجية مايك بومبيو في بيان على أن بلاده عازمة على قطع الدعم عن ميليشيات حزب الله، مضيفا: إن «سوء سلوك (بنك) جمال ترست يقوض سلامة النظام المالي اللبناني».

وتضع الولايات المتحدة ميليشيات حزب الله على قائمة المنظمات الإرهابية منذ 1997، وتقول إنه يهدد السلام والاستقرار في الشرق الأوسط، و«جمال ترست» بنك تجاري عمره 50 عاما، وله أفرع في مختلف أنحاء لبنان، بحسب موقعه على الإنترنت.
المزيد من المقالات