نائب أمير الشرقية يشدد على الاهتمام بتطوير الخدمات الصحية

أكد أن التجمعات الصحية تهدف لرفع كفاءة الخدمات المقدمة

نائب أمير الشرقية يشدد على الاهتمام بتطوير الخدمات الصحية

الثلاثاء ٢٧ / ٠٨ / ٢٠١٩
نوه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية -يحفظه الله-، بما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين -أيده الله- للقطاع الصحي من متابعة واهتمام، مكنه من التقدم والمنافسة على المستويين الإقليمي والدولي. جاء ذلك في مستهل لقاء سموه برئيس مجلس إدارة التجمع الصحي بالأحساء د. أحمد الشعيبي، في مكتب سموه بديوان الإمارة أمس، وأكد سموه أن الكوادر الوطنية قادرة على التميز وصناعة الفرق في المجال الصحي، مشيراً إلى ضرورة الاهتمام بتطوير الخدمات الصحية لتواكب تطلعات رؤية المملكة، والحرص على تطوير الجهود الوقائية، مشدداً سموه على أن حكومة خادم الحرمين الشريفين -أعزه الله- لن تدخر جهداً في تقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين، التزاماً بما جاء في النظام الأساسي للحكم، وما نصت عليه الأنظمة والتعليمات ذات الصلة، مبيناً سموه أن إنشاء التجمعات الصحية خطوة ضمن الخطوات التي تبذلها الدولة -أيدها الله- لرفع كفاءة الخدمات المقدمة، وإيجاد تنافس محمود في تطوير الخدمات الصحية، متمنياً سموه للتجمع ومنسوبيه التوفيق. من جهته عبر رئيس مجلس إدارة التجمع الصحي بالأحساء د. أحمد الشعيبي عن شكره وتقديره لسمو نائب أمير المنطقة الشرقية على ما تفضل به سموه من توجيهات كريمة، وحرصه على أن يكون التجمع عند تطلع ولاة الأمر -وفقهم الله-، مبيناً أن التجمع يعمل على بناء رؤية إستراتيجية شاملة، تسهم في رفع المستوى الصحي في محافظة الأحساء، وتنمية قدرات أبناء المحافظة في هذا المجال.
المزيد من المقالات