تدشين 89 عيادة صحية في مدارس الشرقية منتصف محرم

بهدف التوعية للوقاية من الأمراض.. والإشراف لكوادر طبية

تدشين 89 عيادة صحية في مدارس الشرقية منتصف محرم

الثلاثاء ٢٧ / ٠٨ / ٢٠١٩
كشف مدير صحة المنطقة الشرقية د. إبراهيم العريفي لـ«اليوم» عن افتتاح 89 عيادة صحية مدرسية في مدارس المنطقة الشرقية منتصف محرم القادم بهدف التوعية بالوقاية من الأمراض، موضحا أنه سيشرف على تشغيلها كادر طبي.

وذكر د. العريفي، خلال تدشين فعّالية الحملة التعريفية بالصحّة المدرسية «صحتي في مدرستي»، التي أقامتها «صحّة الشرقية» في أحد المجمعات التجارية بالدمام، أمس الأول بحضور مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية د. ناصر الشلعان، أن هذه الفعّالية تتم بجهد مشترك بين «صحة الشرقية» و«التجمع الصحي بالشرقية» ومديرية التعليم بالمنطقة، موضحا أن الهدف الأساسي منها توعية المجتمع بشكل عام، وتوعية الطلاب وأولياء الأمور عن صحّة أبنائهم وبناتهم.


وأضاف: «في هذه الفعالية التثقيف والتوعية سيتركزان حول كيفية تجنّب الأمراض، وفي حالة الإصابة كيف يتم العلاج، ومن الأمراض المستهدفة السمنة وتسوّس الأسنان وفي حال اكتشاف مرض الطفل، يتم تحويله إلى المراكز الصحيّة، وإذا تطلب الأمر يحال إلى المستشفيات لعلاجه».

بدورها، ذكرت مديرة إدارة الصحة المدرسية بالمنطقة الشرقية د. سارة الشمري لـ«اليوم» أن الانتهاء من تجهيز 89 عيادة صحيّة في مدارس المنطقة الشرقية بنسبة 100% سيكون في منتصف شهر محرّم، إذ يُعنى دورها بإجراء الفحوصات الاستكشافيّة لطلاب المدارس، من خلال وضع غرف خاصّة بالعيادات في داخل مباني المدارس. وأضافت: «سيتمّ تدريب المرشد الصحّي والممرض على آلية تشغيل العيادة، مؤكدة أن لديهم نحو 140 مركزا صحّيا، وكل مركز مكوّن من طبيب وطبيبة أو ممرض وممرضة».

وأضافت الشمري أن الصحة المدرسية نُقلت من وزارة التعليم عام 1338 وأصبحت تحت مظلّة وزارة الصحة، وقالت: أنشأنا هذه الحملة على مستوى المملكة في جميع المديريات والتجمعات الصحيّة تحت مسمّى «صحتي في مدرستي»، وتعمدت الوزارة أن تضع الوقت الزمني قبل العام الدراسي، لأنه تعريف بالخدمات المقدّمة للمدارس، وأولياء الأمور، ونحن بالشرقية لدينا أكثر من فعالية، وهذه أولها.
المزيد من المقالات
x