عاجل

فيتوريا يصدم النصراويين.. وشكوك حول مشاركة حمدالله

فيتوريا يصدم النصراويين.. وشكوك حول مشاركة حمدالله

كشفت مصادر نصراوية مقربة من الإدارة الحالية برئاسة صفوان السويكت أن قرار التعاقد مع ثنائي خط المقدمة عبدالله آل سالم وصالح آل عباس لم يكن قرارا فنيا من المدرب البرتغالي روي فيتوريا الذي رفض تحميله مسؤولية فشل الثنائي بعد أن صدم بأنه لم يعلم عن صفقة آل عباس إلا بعد توقيع اللاعب في كشوفات النادي، إضافة إلى أن التقرير الذي قدمه لإدارة سعود آل سويلم طالب بعدم تفعيل شراء بطاقة آل سالم في ظل محدودية الاستفادة الفنية من خدماته، وهو ما جعل الإدارة الحالية ترفض تفعيل شراء بطاقة اللاعب المملوكة لنادي الفيحاء الذي يطالب مسيروه النصر بدفع ثلاثة ملايين ريال قيمة شراء البطاقة. من جانب آخر، تضآلت فرصة مشاركة المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله الذي خضع أمس لمزيد من الفحوصات والجلسات العلاجية المكثفة، في وقت لم يعط الجهاز الطبي أي مؤشرات إيجابية بإمكانية لحاق هداف الدوري السعودي بمواجهة الفتح الجمعة المقبلة في الجولة الثانية من دوري المحترفين السعودي. وكانت إدارة النصر قد تأكدت من رفض الاتحاد الآسيوي مشاركة لاعب المواليد عبدالفتاح آدم في مواجهة السد، بعد أن اشترطت اللجنة الفنية بالاتحاد الآسيوي وجود البطاقة الوطنية للاعب من أجل ضمان مشاركته، وأن القرار السابق بتسجيل اللاعب في القائمة الخاصة بالبطولة هو أهلية مشاركة وليس موافقة نهائية على المشاركة الرسمية في المباريات. وخاض الفريق أمس مناورة تدريبية كشفت عن ملامح التشكيلة التي سيدخل بها فيتوريا مواجهة السد غدا الإثنين في ذهاب الدوري ربع النهائي، حيث تواجد فراس البريكان في خط المقدمة إلى جانب فهد الجميعة ونور الدين وجوليانو وعبدالله الخيبري وعبدالرحمن الدوسري في الوسط، وعبدالرحمن العبيد وعمر هوساوي وعبدالله مادو وسلطان الغنام في الدفاع، والأسترالي برادلي جونز في حراسة المرمى. وكانت بعثة السد القطري قد وصلت للرياض أمس وشهدت القائمة غياب الكوري نام تاي هي المنتقل من صفوف الدحيل، وتكونت البعثة من سعد الشيب ومشعل برشم وجهاد محمد وخورخي بوعلام وياسر أبو بكر وعلي أسد وحسين بهزاد وعبدالكريم حسن وبيدرو ميغيل وأحمد سيار وهاشم علي وحامد إسماعيل وعبدالعزيز الأنصاري وسالم الهاجري وطارق سليمان والإسباني غابي والكوري جونج وحسن الهيدوس وأكرم عفيف والجزائري بغداد بونجاح.