«شبوة تنتصر».. الجيش اليمني يتصدى للمتآمرين وعملاء المليشيا

«شبوة تنتصر».. الجيش اليمني يتصدى للمتآمرين وعملاء المليشيا

السبت ٢٤ / ٠٨ / ٢٠١٩
أحرز الجيش الوطني اليمني، تقدماً ميدانياً جديداً في شبوة، تمكن خلاله من فرض سيطرته على المدينة، وتكبيد مليشيات المجلس الإنتقالي خسائر فادحة، كما فرضت قوات الجيش الوطني سيطرتها على مواقع مهمة كانت تحت سيطرة "الانتقالى".

وتصدر هاشتاق "شبوة تنتصر" موقع "تويتر"، وأعرب مغردون عن ثقتهم في الجيش الوطني، وقدرته على دحر المليشيا.


ونشر وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، مشاهد تظهر تصدي أبطال الجيش الوطني والأجهزة الأمنية والرجال المخلصين من أبناء محافظة شبوة لهجوم مليشيا المجلس الانتقالي وطرد عناصرها التي حاولت تعكير الأمن والسلم في المحافظة.

وقال: "نحيي استبسال قيادة محافظة شبوة وكافة ضباط وافراد الجيش والامن في محور عتق، ونفير قبائل المحافظة الأبطال الذين قدموا من كل حدب وصوب لمساندة الدولة وحفظ الأمن والسلم الأهلي في المحافظة وأعلنوا رفضهم المطلق لتمرد مليشيا المجلس الانتقالي".

بدوره، أجرى رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن عبدالله النخعي، اليوم، اتصالات هاتفيه مع قائد محور شبوة العميد عزيز العتيقي وقادة الوحدات والتشكيلات العسكرية المختلفة للاطلاع على مستجدات الأوضاع بمدينة عتق عقب دحر ميليشيا ما يسمى بالمجلس الانتقالي التي شنت هجوما همجيا على المحافظة قبل ان يتم دحرها وتطهيرها من عناصر الميليشيا التخريبية المتمردة.

وشدد رئيس الأركان على مزيد من اليقظة وترتيب الصفوف لمواجهة المتربصين بأمن واستقرار المحافظة والضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه العبث بمقدرات الشعب.

وأشاد ببسالة وتضحيات الضباط والصف والجنود وأبناء محافظة شبوة الذين كانوا يدا واحدة الى جوار أبطال الجيش الوطني في التصدي لميليشيا ما يسمى المجلس الانتقالي والتي تعمل جاهدة على خدمة ميليشيا الحوثي في محاولة ارباك معركة اليمن الوطنية لمواجهة ميليشيا الحوثي الكهنوتية.
المزيد من المقالات