«طبي» مركز الملك سلمان ينقذ حياة طفلة يمنية

«طبي» مركز الملك سلمان ينقذ حياة طفلة يمنية

السبت ٢٤ / ٠٨ / ٢٠١٩
تمكن الفريق الطبي التطوعي لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية من إنقاذ حياة الطفلة اليمنية «جنى»، البالغة 10 أيام، وإعادة البسمة لذويها، بعد إجرائه عملية قسطرة تداخلية عاجلة في مركز نبض الحياة لأمراض وجراحة القلب في مدينة المكلا التابعة لمحافظة حضرموت.

وكانت الطفلة «جنى» قد ولدت بانسداد في الصمام الرئوي وضيق في الصمام الثلاثي أدى لمنع وصول الدم لرئتيها ونقص حاد في أكسجين الجسم تطلب التدخل العلاجي العاجل.


وقال رئيس الفريق الطبي التطوعي البروفيسور جميل عطا: إن الحملة الطبية تأتي في إطار حملات قلب الأطفال التطوعية لعلاج الحالات الصعبة والخطرة، مشيرا إلى أن الحملة الطبية التطوعية تعد الحملة الثالثة لمركز الملك سلمان للإغاثة لعمليات القلب المفتوح والقسطرة للأطفال اليمنيين في أقل من ستة أشهر.

وأضاف: إن هذه الحملة تأتي بالتحديد استجابة لنداء الإنسانية بطلب التدخل العاجل لإنقاذ الطفلة جنى بعد أن تسبب ضيق الصمام الرئوي في انحباس وصول الأكسجين عن جسمها، إذ كانت حياة الطفلة على المحك، حيث لم يستطع ذووها علاجها داخل اليمن ويتعذر نقلها للخارج لتدهور حالتها. وكان لقيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن ومركز الملك سلمان للإغاثة والقوات الجوية الملكية السعودية دور كبير في إنقاذ حياة الطفلة جنى، باستجابتهم الفورية وتسهيل مهمة الفريق الطبي التطوعي بنقله إلى مدينة المكلا في اليمن.

يذكر أن الحملة الطبية التطوعية العاجلة تضمنت علاج ما يقارب 20 طفلا من مرضى القلب من الأسر اليمنية محدودة الدخل بهدف إدخال البهجة على ذويهم ورفع المعاناة الإنسانية عنهم.
المزيد من المقالات
x