الانطلاقة 43

الانطلاقة 43

الجمعة ٢٣ / ٠٨ / ٢٠١٩
انطلقت أمس النسخة ٤٣ من الدوري السعودي للمحترفين حاملة اسما غاليا علينا جميعا وهو اسم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للسنة الثانية على التوالي وسط توقعات بمنافسة وإثارة لا مثيل لها! الدوري السعودي تاريخيا انطلق في عام ١٩٧٦-١٩٧٧ بشكله المنظم وبتواجد ٨ فرق فقط، ومن ثم تم زيادة عدد الفرق المتنافسة على فترات متباعدة حتى وصلنا للعدد ١٦، وللتاريخ فإن موسم ١٩٨١-١٩٨٢ أقيم بدمج فرق الممتاز والدرجة الأولى، وأطلق عليه الدوري المشترك، ولعب بدون نجوم المنتخب الذين تم تفريغهم للعب تصفيات كأس العالم ١٩٨٢ والذي لم يوفق أخضرنا في الوصول إليه وفاز بذلك الدوري المشترك فريق الاتحاد وتلك النسخة ليست في حسبة الـ٤٢ دوريا! النسخ السابقة تناوب على شرف الفوز بها ٧ فرق هي الهلال، النصر، الاتحاد، الشباب، الأهلي، الاتفاق والفتح، ويمتلك الهلال النصيب الأكبر من بطولات الدوري بنسبة ٣٦٪؜ تقريبا، ومن ثم النصر ١٩٪؜، فالاتحاد حوالي ١٧٪،؜ ومن ثم تأتي الفرق الأربعة الأخرى ومن الصدف أن الأهلي الذي يمتلك ٣ نسخ فقط لم يتمكن من تحقيق اللقب عندما لعب على مرحلتين تمهيدية ومربعا ذهبيا لمدة ١٧ موسما بدءا من ١٩٩٠-١٩٩١ وإن تصدر الدوري في مرحلته التمهيدية أكثر من مرة خلال تلك الفترة إلا أنه لم يكن محظوظا بالفوز به وأيضا الأهلي هو الفريق الوحيد الذي أنهى موسما كاملا بلا هزيمة ولكنه حل وصيفا! فريقي المفضل (هجر) القابع حاليا في غياهب الدرجة الثانية تواجد في ٦ نسخ من دوري المشاهير، وإذا لم تخني الذاكرة فإن الهلال الأكثر تحقيقا للدوري لم يتمكن من إحرازه في أي من النسخ التي تواجد بها هجر ومن الأرقام المميزة أن الشباب والاتحاد تمكنا من تحقيق ثلاث بطولات متتالية في مناسبة واحدة بينما تمكن كل من الهلال والنصر من تحقيق بطولتين متتاليتين في ثلاث مناسبات وأيضا تمكن الاتفاق والشباب والهلال من تحقيق الدوري بلا هزيمة! الجميع يتمنى أن تكون هذه النسخة مثالية في كل شيء، وأن تكون الإثارة داخل الملاعب فقط، فلا نريد جداول تتبدل ولا قرارات متباينة ولا لجان لا تقوم بواجباتها كما هو مؤمل منها وأن تحقق تقنية حكم الفيديو المساعد أقصى درجات العدالة وأن تكون جميع الملاعب جاهزة ومجهزة بكل ما يطلبه حضور المباريات وأن ترقى جميع البرامج الرياضية إلى الاحترافية في التقديم والتحليل والمعلومات الصحيحة بعيدا عن الإسفاف والمعلومات المغلوطة والتعصب المقيت! أرجو وأتمنى أن تكون الانطلاقة ٤٣ مميزة ومثيرة وجاذبة للجماهير، وبالتوفيق للجميع، ومرة أخرى أتمنى أن يكون الدوري وإثارته في الملعب فقط!