نيوم.. أكاديمية لتخطيط المستقبل

نيوم.. أكاديمية لتخطيط المستقبل

الأربعاء ٢١ / ٠٨ / ٢٠١٩
أشرنا في مقالات سابقة إلى أهمية مشاركة الشباب من طلاب وطالبات الجامعات في مراحل التخطيط والتنفيذ والتطوير للمشاريع التنموية ومنها نيوم والقدية والبحر الأحمر لتحقيق رؤية المملكة 2030 وأهداف التنمية المستدامة. إذ أن تلك المشاركة تعد استثمارا في الموارد السكانية وتنمية للموارد البشرية ورفع إنتاجها وتوسيع خياراتها في اكتساب المعارف والمهارات والخبرات.

منذ فترة قريبة أعلن مشروع نيوم (أرض المستقبل) عن فتح باب التقديم للخريجين والخريجات الموهوبين لشغل وظائفها الشاغرة من خلال برنامج (NEOM Grow) لحديثي التخرج في بعض التخصصات ومنها (التخطيط العمراني) ويعتبر برنامج (NEOM Grow) فرصة فريدة للخريجين والخريجات للمساهمة في تشكيل مستقبل المملكة العربية السعودية من خلال المشاركة في تصميم وتطوير أكثر المشاريع طموحا في العالم (أرض المستقبل، حيث يتم تمكين أعظم العقول)، وسيتم تعيين الخريجين في مقر مشروع نيوم الرئيسي وما حولها.


ومع ما يحوي ذلك المشروع الحلم (نيوم) من رؤية تنموية وإستراتيجيات تنفيذية ومنها ما يختص بالتخطيط العمراني بأبعاده الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتكنولوجية التي تساهم في تحقيق المحاور الرئيسة لرؤية المملكة 2030، تبرز أهمية الإعلان عن وظائف التخطيط العمراني والذي يُعد بمستوياته المحلية والإقليمية والوطنية والعالمية وأبعاده الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتكنولوجية والأمنية، يُعد أساسا مهما في تحقيق رؤية المملكة 2030 وأهداف التنمية المتوازنة والمستدامة.

وأخيرا وليس بآخر؛ ومع ما نعيشه من جهود جبارة في مراحل تنفيذ مشروع الحلم (نيوم) وتوظيف المتخصصين في مجال التخطيط العمراني أطرح مبادرة (أكاديمية تخطيط المستقبل بنيوم) بحيث تقوم الأكاديمية بالتنسيق للتكامل والتفاعل بين المتخصصين في التخطيط العمراني من داخل المملكة وخارجها لمواجهة تحديات وفرص المستقبل في مراحل التخطيط والتنفيذ والتطوير للمشروع الحلم، وكذلك لتصبح الأكاديمية منصة لإعداد ونشر الدراسات والأبحاث المتخصصة بالتخطيط العمراني المستدام بالتعاون مع الجامعات المحلية والعالمية لتحقيق رؤية المملكة 2030 وأهداف التنمية المستدامة.
المزيد من المقالات
x